Menu
حضارة

المبعوث الأممي يلتقي لافروف في موسكو لبحث الأزمة السورية

بوابة الهدف - وكالات

وصل المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا جير بيدرسون، اليوم الاثنين، إلى العاصمة الروسية موسكو وذلك لعقد اجتماعاتٍ من المسئولين الروس حول الأزمة السوريّة.

والتقى بيدرسون، وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ، وناقشا اتفاق إدلب، الذي توصل  له الرئيس الروسي بوتين مع نظيره التركي أردوغان.

وأضافت مصادر إعلامية، أن بيدرسون بعد جولته الأخيرة في دمشق والرياض، وزيارته إلى روسيا، من المتوقع أن يعمل مع وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو، على بلورة رؤية جديدة للمسار السياسي للأزمة السورية، حيث يرى البعض أنه سيتخذ رؤية مغايرة تماما لسابقه دي ميستورا، فيما يرى آخرون أنه سيأخذ النتائج الإيجابية مخرجات إيجابية من مؤتمر أستانة.

وكان وزير الخارجية الروسي قد صرح أنه مهتم بالاستماع إلى خطط المبعوث الأممي إلى سوريا لبدء عمل اللجنة الدستورية السورية، خاصة بعد زيارته دمشق وعقد محادثات مع القيادة السورية.

وشدد بيدرسون خلال اللقاء على ضرورة تطبيق القرار الأممي 2254 لضمان عودة اللاجئين السوريين، مؤكدا عزمه العمل مع موسكو على إعادةِ إطلاقِ عمليةِ التسوية السياسية حول سوريا. بينما أعرب وزير الخارجية الروسي عن أمله بأن يسهم المبعوث الأممي الجديد في دفع العملية السياسية في سوريا.

يذكر أنّ بيدرسون تولى منصبه الأممي في الـ7 من يناير/كانون الثاني الجاري، وقد أجرى أول زيارة له إلى دمشق خلال هذا الأسبوع، حيث اجتمع مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم.

وكان المبعوث الأممي أكد في تصريحات سابقة على أنه سيعمل من أجل «تعزيز القواسم المشتركة وبناء الثقة ودفع العملية السياسية في جنيف».

من جانبها، أكدت موسكو أنها تتطلع إلى بحث كل ملفات التسوية مع المبعوث الدولي الجديد، وفقا لنائب الوزير سيرجي فيرشينين.