Menu
حضارة

أسرانا ليسوا وحدهم..

الآلاف يتوافدون للمشاركة في الجمعة 45 من مسيرات العودة

غزة_ بوابة الهدف

توافد آلاف المواطنين، عصر الجمعة، للمشاركة في جمعة "أسرانا ليسوا وحدهم"، ضمن الفعاليات الشعبية لمسيرات العودة والكسر الحصار، على السياج الفاصل شرقي قطاع غزّة.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المتظاهرين، بينما أحرق الشبان الإطارات المطاطية.

وتأتي هذه الجمعة تضامنًا مع الأسرى في السجون الصهيونية في ظل الهجمة الشرسة عليهم من قبل إدارة مصلحة السجون.

وأكدت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة "على مواصلة مسيرات العودة حتى تحقيق أهدافها جميعًا، ولن تتزحزح ولن تتراجع في الاستمرار بهذه المحطة النضالية الهامة وبطابعها الشعبي وباستمرار الجهود لنقل تجربتها إلى عموم أراضينا المحتلة".

وحمّلت الاحتلال "المسؤولية المباشرة باستمراره في المماطلة في كسر الحصار وإنهاء معاناة الفلسطينيين، بينما طالبت " مصر وكل الوسطاء الدوليين التدخل قبل فوات الأوان".

وبلغت حصيلة انتهاكات الاحتلال في قطاع غزة منذ بدء المسيرات العودة وكسر الحصار (254) شهيدًا، بينهم (11) شهيدًا تواصل سلطات الاحتلال احتجاز جثامينهم، عدا عن إصابة أكثر من (25477) مواطنًا ومواطنة بجروح مختلفة.

وبدأت مسيرات العودة، يوم الجمعة الثلاثين من آذار/مارس، تزامنًا مع ذكرى يوم الأرض، وتقام فيها خمسة مخيمات في مناطق قطاع غزّة من شماله حتى جنوبه، حيث يطالبون بكسر الحصار كاملًا عن قطاع غزة.