Menu
حضارة

القوى بغزة تطالب السلطة بانهاء سياسة قطع الرواتب

غزة _ بوابة الهدف

أعلنت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والاسلامية في قطاع غزة، اليوم الأحد، عن رفضها الشديد لاستمرار السلطة الفلسطينية بقطع رواتب الموظفين العموميين في القطاع والتى طالت آلاف الموظفين دفعة واحدة إضافة إلى الآلاف قبلهم الذين قطعت رواتبهم أو تم إحالتهم إلى التقاعد المبكر.

وأعربت لجنة المتابعة في تصريحٍ لها وصل "بوابة الهدف"، عن استهجانها الشديد "لأقدام السلطة الفلسطينية على قطع رواتب مئات من الأسرى المحررين وعائلات أسرى ما زالوا قابعين في سجون الاحتلال وعائلات شهداء وجرحى فى خطوة غريبة وغير مبررة وتتناقض مع كل القيم الوطنية الداعية إلى تكريم الشهداء والأسرى وعائلاتهم.

وطالبت اللجنة خلال اجتماعها بغزة اليوم "السلطة الفلسطينية والرئيس محمود عباس بالتوقف عن سياسة قطع الرواتب وكل الاجراءات العقابية التى يتم اتخاذها ضد قطاع غزة والتى تؤثر سلبًا على أبناء الشعب الفلسطيني وصمودهم فى مواجهة المشاريع التصفوية"، مُطالبةً "الرئيس محمود عباس بإعادة الرواتب التي تم قطعها للموظفين وأسر الشهداء والأسرى بما يعزز صمودهم".

كما وأكدت على "أهمية تحييد قضايا الناس عن أية تجاذبات سياسية"، داعيةً إلى العودة إلى الحوار الوطني لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية وبناء شراكة وطنية لحماية الشعب الفلسطيني والمشروع الوطني.