Menu
حضارة

الاحتلال يخطر بهدم منازل في مخيم شعفاط

القدس المحتلة _ بوابة الهدف

أخطرت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الأربعاء، بهدم منازل في الضواحي المجاورة لمخيم شعفاط، وسط القدس المحتلة.

وقالت مصادر محلية، إن "طواقم تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، تحرسها قوة عسكرية معززة، اقتحمت مخيم شعفاط، وشرعت بإلصاق اخطارات الهدم بحجة البناء دون ترخيص"، مُشيرةً إلى أن "طواقم من الضريبة التابعة لبلدية الاحتلال، داهمت متاجر في المخيم ودققت بأوراقها ودفاترها الثبوتية، وسط توتر شديد في المنطقة".

واقتحمت قوات الاحتلال المخيم من الحاجز العسكري وانتشرت في شارعه الرئيسي قبل عمليات الدهم لبنايات ومتاجر المواطنين.

وهدمت قوات الاحتلال في أواخر نوفمبر الماضي 16 محلًا تجاريًا، بذريعة البناء دون تراخيص.

وكانت السلطات الصهيونية سلّمت إخطارات بالهدم خلال 24 ساعة لأصحاب المحال التجارية، بحجة "البناء بدون ترخيص"، ومنها ما هو مبني منذ 10 سنوات.

وتتبع سلطات الاحتلال سياسة هدم المنشآت الفلسطينية، بزعم عدم الحصول على التراخيص "الإسرائيلية" اللازمة للبناء، في حين  يستحيل على الفلسطينيين استصدار مثل هذا النوع من التراخيص، في إطار سياسة متعمّدة ينتهجها الكيان، يسعى من خلالها إلى تشديد الخناق على الأهالي، عبر ملاحقتهم وتهديدهم في أهم متطلّبات عيشهم وأكثرها إلحاحًا، وهو المسكن، في محاولة لدفعهم إلى الرحيل وترك أراضيهم لسرقتها وتعزيز الاستيطان؛ خاصةً في المناطق الحيوية والإستراتيجية على المستويين الزراعي والعسكري.