Menu
حضارة

أكثر من ألف قاضٍ جزائري يرفضون الإشراف على الانتخابات إذا شارك فيها بوتفليقة

أرشيفية

بوابة الهدف _ وكالات

أعلن أكثر من ألف قاض جزائري، اليوم الاثنين، رفضهم الإشراف على الإنتخابات الرئاسية المُقرّر إجراؤها في شهر أبريل المقبل، إذا شارك فيها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وقال القضاة في بيانٍ لهم نشرته "رويترز"، إنهم "يعملون على إنشاء هيئة قضائية جديدة".

ويأتي هذا التطور بعد يوم من عودة الرئيس الجزائري من رحلة علاج في جنيف بسويسرا، وبالتزامن مع استمرار الاحتجاجات في المدن الجزائرية الرافضة لترشح بوتفليقة لولاية خامسة.

وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، قد تقدم بأوراق ترشحه رسميًا لخوض انتخابات الرئاسة، مُؤكدًا سعيه لإعادة انتخابه رغم الاحتجاجات الحاشدة على ذلك.

وخرج الآلاف إلى شوارع عدد من المدن الجزائرية، خلال الأيام الماضية، احتجاجًا على اعتزام بوتفليقة (82 عامًا) الاستمرار في منصبه رغم مرضه منذ سنوات الذي جعل ظهوره نادرًا.