Menu
حضارة

البرلمان البريطاني يرفض اتفاق "بريكست" المعدل

بوابة الهدف _ وكالات

رفض مجلس العموم البريطاني، يوم الثلاثاء، الاتفاق المعدل بشأن شروط انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، الذي طرحته رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

وصوت إلى صالح الاتفاق المعدل 242 نائبًا في مجلس العموم البريطاني مقابل 391 صوتوا ضده.

وإثر ذلك، أعربت ماي عن أسفها لنتائج التصويت، وأكدت أنها على قناعة بأن الخروج من الاتحاد الأوروبي وفقا للاتفاق هو الحل الأفضل.

وأضافت أنها على ثقة بأن الأغلبية في البرلمان تؤيد الانسحاب من الاتحاد الأوروبي بالاتفاق.

وأعلنت ماي أنه في حال صوت البرلمان إلى جانب الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، فإن الحكومة ستنفذ هذا القرار. وفي حال رفض البرلمان المصادقة على الخروج من دون اتفاق، سيجري يوم الخميس التصويت على تأجيل انسحاب بريطانيا من الاتفاق.

وقالت "في حال وافق البرلمان على تأجيل بريكست، ستسعى الحكومة للاتفاق مع الاتحاد الأوروبي بهذا الخصوص". مشيرةً إلى أنه سيتعين على البرلمان أن يحدد ما إذا كان يريد التخلي عن "بريكست" أو إجراء استفتاء ثان عليه.

وذكرت ماي أن الحكومة ستقدم يوم الأربعاء خطة الأعمال لاحتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق.

وأكد المتحدث باسم تيريزا ماي أن رئيسة الوزراء لا تخطط في الوقت الحالي لإجراء مزيد من المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي.

كوربين يدعو إلى انتخابات عامة

من جانبه، دعا زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربين إلى إجراء انتخابات عامة، معتبرا أن الصفقة التي قدمتها حكومة ماي ولدت "ميتة".

وشدد كوربين على ضرورة استبعاد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق. مضيفًا أن حزب العمال سيقدم مشروعا خاصا به حول شروط انسحاب المملكة من الاتحاد الأوروبي، وأعرب عن ثقته بأن غالبية أعضاء البرلمان ستؤيد هذا المشروع.

هذا، وبعد هزيمة تيريزا ماي أمام البرلمان من المقرر أن يجري يوم الأربعاء تصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في الموعد المقرر، أي 29 مارس الجاري، دون اتفاق.

وفي حال معارضة البرلمان لهذا الخيار سيجري يوم الخميس تصويت آخر على تأجيل العمل بالمادة 50 من معاهدة الاتحاد الأوروبي المتعلقة بخروج الدول الأعضاء من الاتحاد، لمدة شهرين.