Menu
حضارة

الأجهزة الأمنية بغزة تقمع المتظاهرين

الغول: بدلاً من الاستماع لنبض الشارع يتم قمع الأصوات الحرّة

كايد الغول

غزة _ بوابة الهدف

استنكر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كايد الغول، مساء اليوم الخميس، بشدة قيام الأجهزة الأمنية بالاعتداء على المواطنين في الحراك الشعبي الرافض للغلاء في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

وقال الغول عبر صوت الشعب "بدلاً من الاستماع لنبض الشارع يجري التعرض لهم بالعنف وقمع هذه الأصوات الحرّة"، مُؤكدًا أن "ما يجري الآن من شأنه أن يفاقم الأزمة الداخلية في القطاع ويضعف الصمود في مواجهات المخططات المُعادية".

ودعا الغول الأجهزة الأمنية "للتوقف عن القمع فورًا لكل من خرج ليعبر عن رأيه رفضًا للغلاء"، في حين أضاف "يجب الاستماع إلى رأي الناس والعمل على حل قضاياهم بأسرع وقت ممكن".

وتابع الغول "لا يمكن دعوة الناس غدًا للمُشاركة في مسيرات العودة شرقي القطاع، وفي نفس الوقت يجري قمع الأصوات التي تنادي برفض الغلاء"، مُشيرًا "رسالتنا للشباب عدم الاعتداء على الممتلكات العامة، وتوحّدوا من أجل أن تفرضوا حقكم في التعبير عن آرائكم في إطار نضال مطلبي ديمقراطي عادل".

وتساءل الغول خلال حديثه "هل بتنا اليوم أمام مُعادلة عنوانها أن الشعب يُخدِّم على الحكومة، بدلاً من أن تقوم الحكومة بالتخديم على الشعب من خلال توفير كامل احتياجاته".