Menu
حضارة

نتنياهو يلتقي بومبيو ويسافر إلى واشنطن الإثنين

بوابة الهدف - إعلام العدو،ترجمة خاصة

أعلن البيت الأبيض الأمريكي في بيان أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيلتقي رئيس وزراء العدو يوم الإثنين المقبل، أي قبل أسبوعين من الانتخابات الصهيونية للكنيست 21، لمناقشة "المصالح المشتركة" بين الاجانبين، حيث سيستضيف ترامب، نتنياهو على العشاء في البيت الأبيض وقال نتنياهو "أتطلع للقاء ترامب في الأسبوع المقبل".

جاء هذا في سياق استقبال نتنياهو لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، حيث قال نتنياهو "سنواصل العمل ضد محاولات إيران ترسيخ نفسها عسكريا بأسلحة خطرة في سوريا ولا توجد قيود على حرية تحركنا وما نراه هو أن الضغط على إيران ينجح." نحن نعمل مع الولايات المتحدة على إخراج إيران من المنطقة ".

وحول مرتفعات الجولان ومطالبة الكيان الصهيوني بالاعتراف الدولي بسيادته في المنطقة، قال نتنياهو "يمكنك أن تتخيل كل ما كان يمكن أن يحدث لو لم تكن إسرائيل على مرتفعات الجولان - كانت إيران على بحر الجليل".

بدوره بومباو إنه تحدث مع نتنياهو عن المواجهة مع إيران وروسيا والصين، لكنه أضاف أيضًا بيانًا عن خطة سلام حكومة ترامب: "تحتاج المنطقة إلى الحوار، ونحن نحاول إحراز تقدم نحو سلام دائم، وإسرائيل لها الحق في الدفاع عن نفسها".

عند مغادرته للكيان قال وزير الخارجية الأمريكي إنه من المتوقع أن يتم "مناقشة قضية العاصفة المعادية للسامية في الولايات المتحدة مع رئيس الوزراء" حسب قوله، وأضاف أنه يرى أساسًا لاستئناف المحادثات الأمريكية مع الفلسطينيين، ولكن "سيتعين عليهم التحدث إلينا".

بالعودة إلى لقاء نتنياهو وبومبيو، الذي انعقد في مكتب رئيس حكومة الاحتلال في القدس المحتلة، فقد وصل بومبيو إلى الكيان في إطار اجتماع بيت الكيان وقبرص واليونان حيث قال الوزير الأمريكي "إننا نعمل على بناء تحالفات استراتيجية في الشرق الأوسط بشأن قضايا الطاقة والأمن، وتبادل الأفكار والحوار، وخاصة في محاولة لتحقيق السلام بين إسرائيل والفلسطينيين".

وقال بومبيو إنه التقى مع نتنياهعو بحضور جيسون غرينبلات وجاريد كوشنر مع قادة المنطقة للبحث عن سبل لخلق الفرص الاقتصادية وأضاف "أنا ونتنياهو التقينا برؤساء الوزراء في اليونان والقبارصة لتعزيز أمن الطاقة، وسنناقش أيضًا الجهود المبذولة للتعامل مع إيران وروسيا والصين".