Menu
حضارة

ليفربول يعود إلى صدارة الدوري الإنجليزي

النجم المصري محمد صلاح

بوابة الهدف_ وكالات

أبقى ليفربول على فارق النقطتين في الصدارة أمام مانشستر سيتي المتصدّر، عندما حقّق فوزًا بشقّ الأنفس على ضيفه توتنهام 2-1، في المرحلة 32 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأنهى أصحاب الضيافة الشوط الأول بأفضلية الهدف الذي سجله البرازيلي روبرتو فيرمينو في الدقيقة 16، إثر تمريرة متقنة من اليسار من الإسكتلندي أندرو روبرتسون، ارتقى لها المهاجم الدولي وحوّلها ببراعة في شباك هوغو لوريس.

وبحلول الدقيقة 70 جاء هدف التعادل للفريق اللندني عبر البرازيلي لوكاس مورا الذي استغل حالة من الارتباك داخل منطقة ليفربول ليسدّد كرة قوية في شباك مواطنه أليسون بيكر.

وفي الثواني الأخيرة، ظهر النجم المصري محمد صلاح في الوقت المناسب بعد غياب دام تقريباً طيلة أحداث اللقاء، عندما سدّد برأسه كرة من عرضية روبرتسون تصدى لها لوريس لترتدّ وتصطدم بقدم المدافع البلجيكي توبي ألدرفيريلد وتسكن الشباك.

واستمر مسلسل نزيف النقاط لتوتنهام بعد فشله في تحقيق أي فوز في "البريميير ليغ" للمباراة السادسة على التوالي (4 هزائم وتعادلين)، وتحديداً منذ الفوز على ليستر سيتي (3-1) في 10 شباط/ فبراير الماضي.

وعاد تشلسي لدرب الانتصارات، بعد أن حقق فوزاً متأخراً وبشق الأنفس على مضيفه كارديف سيتي 2-1، بعد أن كان متأخرًا بهدف.

وافتتح أصحاب الضيافة باب التسجيل مع أولى دقائق الشوط الثاني عبر المدافع الإسباني فيكتور كاماراسا.

وانتظر الفريق اللندني حتى الدقيقة 84 من أجل تعديل الكفة عبر قائده الإسباني سيزار أزبيليكويتا الذي تابع كرة برأسه داخل المنطقة في الشباك. وفي الثواني الأخيرة، سجل لاعب الوسط الشاب روبن لوفتوس-تشيك الذي حوّل عرضية من اليمين برأسه داخل الشباك (91) ليقتنص ثلاث نقاط ثمينة.

وارتفع رصيد تشلسي لـ60 نقطة، مع مباراة مؤجلة، في المركز السادس وراء أرسنال بنفس الرصيد، الذي لعب مباراتين أقل وسيواجه نيوكاسل، مساء اليوم الاثنين في ختام هذه الجولة.

المصدر "الميادين"