Menu
حضارة

الاحتلال يخطر بهدم تسعة مساكن جنوب الخليل

الخليل _ بوابة الهدف

أخطرت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الأحد، تسعة منشآت سكنية بالهدم في منطقتي (المفقرة والركيز) شرق يطا جنوب الخليل في الضفة المحتلة.

بدوره، قال منسق اللجان الشعبية والوطنية في الجنوب راتب الجبور، في تصريحاتٍ صحفية، إن "قوات الاحتلال يرافقها ما يسمى مسؤول "التنظيم والإدارة المدنية" اقتحموا منطقتي (المفقرة والركيز) شمال شرق التواني في المسافر الشرقية ليطا، وداهموا مساكن ومنشآت المواطنين، وأخطروهم بهدمها، وهي عبارة عن كرفانات وخيام وبركسات تستخدم لغايات السكن".

وطالب الجبور، المؤسسات المحلية والدولية ذات العلاقة، بضرورة "العمل على ابطال قرارات الهدم والتهجير التي تنتهجها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في المسافر الشرقية ليطا"، مُحذرًا من سياسات الاحتلال في المناطق المسماة "ج" تحت ذرائع وحجج أمنية واهية.

وتعود ملكية المساكن للأشقاء رائد ومراد وعامر خليل جبر الحمامدة وشقيقتهم والمقامة على أراضيهم في منطقة الركيز، وكذلك دورة مياه تعود للجنة الحماية بالمنطقة، والشقيقين محمود ومحمد حسين الحمامدة، وارملة ماهر خليل الحمامدة.

جدير بالذكر أن إجراءات الاحتلال هذه تهدف لتهجير السكان من أراضيهم وتمكين السلطات من الاستيطان منها، وسرقة مقدرات المواطنين.