Menu
حضارة

لليوم الثامن على التوالي..

الحركة الأسيرة تُواصل معركة الكرامة2.. وخطوة تصعيدية اليوم

الضفة المحتلة_ بوابة الهدف

يواصل مئات الأسرى الفلسطينيين الإضراب المفتوح عن الطعام، لليوم الثامن على التوالي، ضمن معركة الكرامة2، وسط أنباءٍ عن خطوة جديدة ستقدم عليها الحركة الأسيرة اليوم.

وكان مركز "حنظلة" للأسرى والمحررين نفى، مساء أمس الأحد، الأنباء التي تشير إلى توصل الأسرى لاتفاق مع إدارة مصلحة السجون الصهيونية، مؤكداً أنّ الحركة الأسيرة ستبدأ، الاثنين 15 إبريل خطوة جديدة في الإضراب.

وأفاد المركز، نقلاً عن مصادر من داخل السجون، بأن الأسرى المضربين عن الطعام سيقومون بارتداء زي إدارة مصلحة السجون وسيُطالبون بالخروج من الأقسام وفصلهم عن باقي الأسرى غير المضربين، في خطوة مُتقدّمة للإضراب تستهدف الضغط على الاحتلال من أجل تحقيق مطالب الحركة الأسيرة.

هذا، ونفت المصادر ما يتناقله إعلام الاحتلال، وكذلك وسائل إعلام محليّة، مؤكدةً على استمرار الأسرى في الإضراب وعدم التوصّل إلى أية اتفاقات مع الاحتلال.

ووصلت معلومات، في وقتٍ سابق، لمركز حنظلة حول تأجيل اللقاء الذي كان من المُقرر أن ينعقد ظهر الأحد، بين قيادة الإضراب وإدارة مصلحة السجون، إلى مساء نفس اليوم، والذي لم ينتج عنه حتى اللحظة أي اتفاقات.

وتخوض الحركة الأسيرة معركة الكرامة2، التي ينخرط مئات الأسرى فيها بالإضراب المفتوح عن الطعام، منذ الاثنين 8 أبريل، ويُرفعون عدة مطالب، تتلخص في: إزالة أجهزة التشويش، التراجع عن سياسة حرمان الأسرى من زيارات المحامين والأهل، تركيب هواتف عمومية داخل الأقسام، إضافة إلى التراجع عن الإجراءات العقابية التي فرضتها مصلحة السجون مؤخرًا، ومنها الغرامات المالية الباهظة.