Menu
حضارة

استمرارًا لمسلسل التطبيع..

الإمارات تشترك مع الاحتلال المجرم في مناورات عسكرية باليونان

غزة_ بوابة الهدف

استمرارًا للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وفي تطورٍ مختلف، كشفت مصادر في إعلام العدو "الإسرائيلي"، أن طائرات من الجيش الإماراتي شاركت جنبًا إلى جنب، مع سلاح الجو الصهيوني في مناوراتٍ عسكرية باليونان.

وقالت القناة العبرية الثانية عشر إن طيّارين من الإمارات والكيان الصهيوني شاركوا في مناورة "Iniohos 2019" التي انتهت يوم 12 نيسان/ابريل الجاري، بحضور العديد من الدول كالولايات المتحدة وإيطاليا وقبرص في قاعدة "إندرافيدا" اليونانية.  

وتساءل الصحفي الصهيوني نير ديفوري الذي أعد التقرير: "من كان يعتقد أنه سيأتي يوم ويتدرب الطيّارون الإماراتيون بجانب الطيارين الإسرائيليين؟". 

ووفقًا للقناة، فإن جنرالات من جيش الاحتلال قالوا أنهم صافحوا ومجلسو مع الطيارين الإماراتيين، الذين اشتركوا في المناورات.

وبيّنت القناة العبرية أن مراسلها حاول التحدث مع طياري الإمارات، الذين رفضوا على أساس أنّه "غير مسموح لهم التواصل مع وسائل الإعلام".

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تشارك فيها الإمارات في مناوراتٍ مع كيان الاحتلال، حيث شاركت معها في مناورة "العلم الأحمر" التي استضافتها القوات الجويّة الأمريكية في آب/أغسطس 2016.

ويُعد ذلك تواصلًا وتطورًا خطيرًا في مسلسل التطبيع مع الكيان الصهيوني، الذي تهرول له العديد من الدول العربية، وعلى رأسها الخليجية، والتي كان آخرها زياراتٌ علنية بين رئيس وزراء الكيان وسلطان عُمان في أكتوبر/تشرين أول 2018، عدا عن الوفود التطبيعية الأمنية والاقتصادية والرياضية التي تتم مع دولٍ عربية، منها قطر والبحرين.