Menu
حضارة

سلطة النقد: توقعات بانتهاء الأزمة المالية للسلطة في يوليو المُقبل

الشوا: توقعات بانتهاء الأزمة المالية للسلطة الفلسطينية في يوليو المُقبل

وكالات - بوابة الهدف

صرّح رئيس سلطة النقد الفلسطينيّة عزام الشوا، لإذاعة "صوت فلسطين" الرسميّة، الأربعاء 24 نيسان/ابريل، حول توقّعاته بانتهاء الأزمة الماليّة الحاليّة التي تمر بها السلطة الفلسطينيّة، خلال شهر تموز/يوليو المُقبل، دون ذكر تفاصيل.

وأشار الشوا في حديثه للإذاعة الرسميّة، بأنه نظراً لاقتراب شهر رمضان والأعياد، في ظل هذه الازمة، قد أصدرت سلطة النقد تعليماتها للمصارف العاملة في فلسطين، بعدم خصم دفعات القروض المُستحقّة على الموظفين العموميين، على أن يتم تأجيل هذه الدفعات خلال الأربعة أشهر القادمة، إلى حين انتظام رواتب الموظفين، وبعدها يتم خصمها كاملةً.

وبناءً على تعميم سلطة النقد، شدّد الشوا على ضرورة عدم احتساب أيّة مبالغ إضافية على تأجيل الأقساط، تتمثّل في فوائد تأخير أو عمولات أو غرامات، إنما تقتصر التكلفة على سعر الفائدة المُحتسبة على القرض الأصلي فقط.

كما أوضح رئيس سلطة النقد أنه تم تشكيل غرفة عمليّات للاستماع إلى شكاوى المواطنين جراء هذه الأزمة، وبناءً عليه جاءت تعليمات سلطة النقد مراعاةً للظروف الراهنة، وكذلك بعد الاجتماعات المتواصلة مع القطاع المصرفي منذ بداية الأزمة.

تجدر الإشارة إلى أنّ الأزمة المالية تفاقمت لدى السلطة الفلسطينيّة مع قرار الاحتلال بوقف تحويل أموال المقاصة، ما انعكس على الالتزامات الماليّة للسلطة، والتي تفاقمت في حينها أزمة خصومات رواتب الموظفين.