Menu
حضارة

وتتوعّد بالمزيد

"أنصار الله" تُعلن مسؤوليّتها عن استهداف مُنشآت حيويّة سعوديّة

"أنصار الله" يُعلن مسؤوليّته عن استهداف مُنشآت حيويّة سعوديّة

وكالات - بوابة الهدف

أعلنت جماعة "أنصار الله" الحوثيّة، الثلاثاء 14 أيّار/مايو، عن استهداف مُنشآت حيويّة سعوديّة بطائرات من دون طيّار، رداً على استمرار الجرائم والحصار المفروض على اليمن، مُؤكدةً على استعدادها لتنفيذ المزيد من الضربات النوعيّة والقاسية في حال استمر العدوان والحصار.

وفي تصريح للمُتحدّث باسم الجماعة محمد عبد السلام، عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، قال "عمليّة استهداف مُنشآت سعوديّة حيويّة جاءت رداً على استمرار العدوان في ارتكاب جرائم إبادة وفرص حصار على شعب بأكمله."

وأضاف "مُستعدون لتنفيذ المزيد من الضربات النوعيّة والقاسية في حال استمر العدوان والحصار الجائر"، وتابع "وفي مواجهة هذا الاستهتار من قِبل تحالف العدوان وما يُمارسه من إرهاب مُنظّم وبغطاءٍ أمريكي دولي، فلا خيار أمام شعبنا العزيز إلا الدفاع عن نفسه مُحقاً وبكل ما يستطيع من قوّة."

كما أعلنت قناة "المسيرة" التابعة لـ "أنصار الله" عن "تنفيذ سلاح الجو المُسيّر التابع للجيش واللجان الشعبيّة اليوم الثلاثاء عمليّة عسكريّة كُبرى ضد أهداف سعوديّة"، مؤكدةً أنّ (7) طائرات مُسيّرة نفّذت هجمات طالت مُنشآت حيويّة سعوديّة.

وكان وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنيّة السعودي خالد الفالح قد أكّد في وقتٍ سابق تعرّض محطتي ضخ لخط الأنابيب "شرق – غرب"، الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقيّة إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، لهجوم من طائرات بدون طيّار مُفخخة.