Menu
حضارة

أطعمة ومشروبات يُنصح بتناولها مع ارتفاع درجات الحرارة

بوابة الهدف_ وكالات

ليس الماء وحده القادر على خفض حرارة الجسم، في ظل الأجواء شديدة الحرارة، فهناك أطعمة لها نفس المفعول، يمكن أن تكون هى الآخرى ضمن وجباتنا الغذائية، سيّما في وجبة الإفطار في أيام شهر رمضان الجاري، إلى جانب الماء.

ويُوصي خبراء التغذية بالتركيز على أنواع معينة من الأطعمة، تعمل عمل الماء في الجسم، من ناحية الترطيب وخفض حرارة الجسم، وتعويض ما يتم فقده من سوائل عبر التعرق وغيره، وفيما يلي قائمة بأهمها:

الخضروات
يمكن الاستعانة ببعض أنواع الخضروات خلال الإفطار لتخفيف سخونة الجسم، لأنها تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم وكمية كبيرة من الماء. ومن الخضروات التي يجب تناولها: البطاطس، الجزر، البروكلي، الخس، الكوسا، الباذنجان، السبانخ، الملفوف.

الخوخ والمشمش
يمكن أيضًا تناول المشمش والخوخ قبل بدء الصائم في وجبة الإفطار؛ فهذه الأنواع من الفاكهة تحتوي على فيتامين B12,A، ولذلك يضبط درجة حرارة الجسم ويقلل من ارتفاع ضغط الدم، كما أن له دورٌ في إصلاح البشرة التي يمكن أن تصاب بالطفح الجلدي نتيجة الحرارة الشديدة.

مشمش.jpg

الخيار
أما عن الخيار، فهو من أكثر الأطعمة المفضل تناولها خلال الصيف لاحتوائه على نسبة عالية من الماء، والمعادن مثل الكالسيوم والزنك والفسفور، ويعد من الأغذية المدرة للبول ويعالج ارتفاع ضغط الدم.

البطيخ
يمثل الماء حوالي 90% من مكونات البطيخ، لذلك يساعد على إبقاء الجسم رطبًا في درجات الحرارة المرتفعة، كما يحتوي على فيتاميني (A.C)، والدهون التي تعتبر مضاد للأكسدة، والبطيخ مفيد لمرضى القلب والأوعية الدموية.

الشمّام (الكنتالوب)
ويعد الشمام، والمعروف أيضًا باسم "الكنتالوب"، من الأطعمة المفيدة في الحر، لاحتوائه على نسبة كبيرة من الماء الذي يساعد الجسم على خفض الحرارة. ويساعد أيضًا الصائم على خفض ضغط الدم الذي يرتفع عند ارتفاع درجة الحرارة، ويخفف من الشعور بالصداع الناتج من التعرض للشمس.

النعناع

مشروب النعناع المنعش أو اضافة النعناع الى الماء البارد أو عصير الليمون، سيساعد في انتعاشك وتبريد جسمك.

السلطات

تعد السلطات الباردة من أفضل خيارات الوجبات الخفيفة التي قد ننصحك بتناولها خلال فترة الصيف، وخاصة السلطات التي تحوي الطماطم والخيار والخس.

سلطة1.jpg

فمادة الليكوبين في الطامطم هي مضاد أكسدة قوي جدا في مواجهة الاشعة الفوق بنفسجية، كما وأن الخيار والخس هي في معظم مكوناتها عبارة عن  ما يقارب 95-96% ماء، وستساعدك في تعويض بعض المعادن والمياه المفقودة جراء التعرق.

الشاي الأخضر

الشاي الأخضر المثلج بشكل خاص سيكون أحد مرطبات الصيف المميزة. فهو  يحتوي على مضادات اكسدة تعرف تحت مسمى مختصر بـ (EGCG) تساعد في محاربة التهابات الجلد وتحييد الجذور الحرة ، ووقاية خلايا الجلد بشكل خاص من اي تلف يمكن أن تتعرض له. كما ولاحظت بعض الأبحاث والدراسات أن مادة البوليفينول الموجودة في أوراق الشاي الأخضر تساهم في مكافحة التجاعيد وعلامات الشيخوخة، وتزيد من مرونة الجلد وتحميه.

المشروبات الباردة

العصائر المنعشة الطبيعية والمتنوعة التي تحوي العنب والتوت والفراولة والبطيخ مع مكعبات الثلج، ستكون بالتأكيد خيار مثالي ومنعشوصحي في نفس الوقت. كذلك قد تكون بعض المشروبات الساخنة مثل القهوة والشاي مساعدة في زيادة رطوبة الجسم وكونها مصدر للمياه، إلا أنه يجدر بك أن تتذكر كونها عالية بالكافيين الذي يعمل على خسارة السوائل والشوارد من جسمك عن طريق زيادة إدرار البول.

عصائر طبيعية.jpg

الكرز

فاكهة الكرز أو حتى عصيره تعد من أحد أفضل مصادر مضادات الأكسدة وخاصة الميلاتونين الذي يحمي البشرة ويقيها من الأشعة الفوق بنفسجية، ووجد بانه يساعد في اصلاح أضرار حروق الشمس، اذ انه يحفز نمو خلايا الجلد الجديدة. وعلينا أن لا ننسى كون الكرز مصدر غني بفيتامين C الضروري لعملية بناء الكولاجين في الجسم، ومقاومة التحجاعيد والحفاظ على الخلايا.

الرمان

وجد بان مجتوى الرمان العالي من مضادات الأكسدة له خصائص مضاداة لمشاكل الجلد والتهاباته، وله قدرة في تقليل تأثير الشعة الفوق بنفسجية التي قد تكون مرتبطة بزيادة خطر الاصابة بسرطان الجلد. ولهذا ننصحك بتناول الرمان وعصيره المنعش في هذه الأجواء الحارة بشكل خاص!

الأسماك الدهنية ومصادر الدهون الصحية

ننصحك بتناول مصادر الدهون الغير مشبعة والأوميغا 3 من أسماك دهنية كالسلمون أو حتى الجوز والمكسرات الأخرى أو زيت الزيتون، فهذه الدهون مهمة جدا للحفاظ على رطوبة الجلد ووقايته ضد الاشعاعات، وحروق الشمس، ومكافحة أي تلف ممكن أن يصيب الحمض النووي DNA، ويقود الى الاصابة بسرطانات الجلد. 

كما وتعتبر هذه الأصناف من الأغذية مصدراً غني لفيتامين E ، والذي يعد أحد أقوى مضادات الأكسدة التي تلعب دور في الحفاظ على خلايا الجلد المختلفة ضد تأثيرات أشعة الشمس، سواء خلايا البشرة أو حتى الشعر.

بالإضافة لذلك تعتبر الأسماك الدهنية مصدراً لعنصر السيلينيوم والذي هو أيضًا بدوره مضاد أكسدة مهم لمواجهة تلف الخلايا، ويدخل في عملية إصلاح الجلد.