Menu
حضارة

مستمرون بعملنا.. وزِدنا ميزانية الصحّة

ردًا على أمريكا.. كرينبول من غزة: لن نسمح لأي جهة بنزع الشرعية عن الأونروا

كرينبول- مؤتمر صحفي سابق في غزة

غزة_ خاص بوابة الهدف

قال المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" بيير كرينبول "لن نقبل ولن نسمح بأيّة تهديدٍ للأونروا أو محاولة لنزع الشرعية عنها، هذه الوكالة التي تخدم اللاجئين الذين يُعانون منذ سنوات طويلة بسبب الصراع".

وأضاف كرينبول، خلال مؤتمرٍ عقده في المقر الرئيسي للوكالة "أنّ الأونروا لا تملك تفويضًا سياسيًا، لكن استمرار عملها ومواصلة خدماتها أمر أساسي، لأنّ اللاجئين يُواجهون معاناة وأزمات كارثية نتيجة استمرار الصراع، وسيتواصل عمل الوكالة إلى حين إيجاد حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين".

وفي قطاع التعليم، قال "تمكنّا بكل فخر من الإبقاء على المدارس مفتوحة، وهذا ما نأمل أن يبقى"، ولفت إلى أنّه الأونروا تقوم حاليًا بإعادة صيانة وترميم العديد من المدراس في الضفة المحتلة بما فيها القدس وقطاع غزة ومناطق أخرى، وهذا دليل قوي على إصرارنا على الاستمرار بعملنا وتقديم خدماتنا.

وبشأن قطاع الصحة، كشف كرينبول أنّه "ورغم مشاكل التمويل التي تواجهها الأونروا، قررنا زيادة ميزانية قطاع الصحة فيها، لتلبية الاحتياجات الكبيرة في هذا المجال".

وتابع "قلت بكل وضوح أنّ الأونروا ليست المسؤولة عن استمرار مشكلة اللاجئين، وزيادة أعدادهم، لكن السبب هو الفشل السياسي المستمر حتى اللحظة، والذي لم يتوصل لحلول للأزمة"، لافتًا إلى أنّ "الأونروا تعمل بتفويض أممي، ولامست بالأمس تأييدًا كبيرًا في الجمعية العامة للوكالة وعملها، وهو عملٌ لا علاقة له بصفقات هنا أو هنالك".

وأردف "نحن على اتصال وتواصل مستمر مع الدول المانحة، ونقول لهم باستمرار أنّ مليون إنسان في قطاع غزة على وجه الخصوص، يجب أن لا تتوقف عنهم المساعدات، ونطالب المجتمع الدولي بالاهتمام أكثر بغزة".

وبشأن الموظفين، قال "إنّنا نهتم بموظفينا، وسبب القرارات السابقة بفصل عدد من العاملين في الأونروا وتحويل بعضهم إلى العمل بعقود مؤقتة، كان القرارات الأمريكية التي تم اتخاذها ضدّ الوكالة"، مستدركًا "لكننا تمكنا من إعادة العديد من الموظفين للعمل الدائم حين تحسن الأوضاع".

وأضاف "رسالتي إلى المجتمع الدولي وإلى اللاجئين وللعاملين في الأونروا هي أنّنا سنواصل تقديم خدماتنا ونحن مستمرون بالتفويض الممنوح لنا، ونعلم أننا سنتعرض للكثير من الهجمات لكننا مستمرون بعملنا". وزاد بالقول "إنّ مؤتمر التعهدات المنوي عقده نهاية يونيو المقبل، وتأمل الوكالة أن يتم التوجه لدعم ميزانية الوكالة، سيّما من الدول المانحة في أوروبا وآسيا والخليج.

يُشار إلى أنّ مبعوث الرئيس الأميركي إلى ​الشرق الأوسط​، ​​جيسون غرينبلات​، قال أمس الأربعاء خلال جلسة مجلس الأمن التي عقدت حول "أونروا"، أن "الوكالة لن تحل الصراع مع إسرائيل وخذلت الشعب الفلسطيني"؛ وأضاف أن "الوقت حان لكي تتسلم الدول المستضيفة للاجئين والمنظمات غير الحكومية الخدمات التي تقدمها الوكالة الدولية".