Menu
حضارة

تدخل في صناعات تكنولوجية وعسكرية

الحرب التجارية بين بكين وواشنطن تدفع أسهم شركات المعادن النادرة

معادن نادرة

بوابة الهدف_ وكالات

استفادت شركات المعادن النادرة وخاصة في الصين، من الحرب التجارية الدائرة بين واشنطن وبكين، والتي يتخوف الخبراء من انتقالها من التكنولوجيا إلى قطاعات أخرى.

وقبل أيام، لوحت الصين بإمكانية استخدام المعادن النادرة، التي تدخل في صناعات مختلفة من التكنولوجيا إلى الجيش، "كسلاح" في الحرب مع الولايات المتحدة.

ودفع ذلك أسهم شركات مناجم المعادن النادرة العالمية، ولا سيما الصينية والأسترالية، إلى الارتفاع بأكثر من 10% خلال الفترة الماضية.

وأظهرت بيانات موقع "بلومبرغ" أن سهم الشركة الأسترالية للمعادن النادرة Lynas Corp Ltd صعد من 1.87 دولار أسترالي سجلها في 6 مايو إلى 2.73 دولار، فيما صعد سهم الشركة الصينية China Rare Earth Holdings Ltd خلال الفترة المذكورة من 0.32 دولار هونغ كونغ إلى 0.62 دولار هونغ كونغ.

وتمثل العناصر النادرة مواد كيميائية لها خواص مميزة وتستخدم في مجموعة من المنتجات الإلكترونية. وقال المحلل الاستراتيجي، فريزر هاوي، إن منع تصدير المعادن النادرة من الصين ليس جديدا، ويمكن لبكين بالفعل أن تستخدم هذه الصادرات كسلاح قوي وفعال ضد الرسوم الأمريكية التي فرضتها واشنطن.