Menu
حضارة

الاحتلال ينقل الأسير المُضرب العويوي إلى المستشفى

الاحتلال ينقل الأسير المُضرب العويوي إلى المستشفى

وكالات - بوابة الهدف

نقلت سلطات الاحتلال الأسير حسن العويوي المُضرب عن الطعام منذ (66) يوماً من سجن "نيتسان الرملة" إلى مستشفى "برزلاي" بعد تدهور خطير طرأ على وضعه الصحي.

وقال نادي الأسير الفلسطيني إنّ إدارة سجون الاحتلال نقلت الأسير العويوي بسبب تردّي وضعه الصحي نتيجة إضرابه عن الطعام منذ نيسان/ابريل الماضي رفضاً لاعتقاله الإداري.

ويُواصل الأسير العويوي (35) عاماً من الخليل المحتلة إضرابه منذ (66) يوماً ويُواجه ظروفاً صحيّة خطرة، يُقابلها تعنّت ورفض من قِبل سلطات الاحتلال بالاستجابة لمطلبه المُتمثّل بإنهاء اعتقاله الإداري، وهو متزوج وأب لثلاثة أطفال،

وفرضت إدارة سجون الاحتلال على العويوي منذ إعلانه الإضراب عن الطعام سلسلة من الإجراءات التنكيليّة بحقّه، حيث قامت بعزله داخل الزنازين وحرمته من زيارة العائلة وماطلت بالسماح للمُحامين بزيارته، عدا عن السياسة الانتقامية التي يُنفّذها السجانين على مدار الساعة.

كما تعمّدت نقله عدة مرات منذ إضرابه من مُعتقل لآخر ومن مستشفى لأخرى في محاولة للضغط عليه وإنهاكه والنيل من إرادته، وهو مُعتقل منذ 15 كانون الثاني/يناير 2019، وقضى في سجون الاحتلال سنوات سابقاً.