Menu
حضارة

إطلاق مشروع خدمة تناقل الأرقام في فلسطين

وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات اسحق سدر

الضفة المحتلة _ بوابة الهدف

أعلن وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات اسحق سدر، اليوم الثلاثاء، عن إطلاق "مشروع خدمة تناقل الأرقام في فلسطين، وذلك لتعزيز سبل المنافسة في السوق المحلي والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمستهلكين وتلبية كافة احتياجاتهم".

وبحسب الوزير "يهدف المشروع إلى إتاحة حرية الاختيار والانتقال من مشغل شبكة خلوية محلية إلى أخرى، وتغيير اشتراكات المشتركين بما يتناسب واحتياجاتهم بكل سهولة مع الاحتفاظ بأرقام هواتفهم الحالية، دون القلق إزاء تبعات تغير الرقم خلال التنقل من شبكة لشبكة، كتغيير معلومات المشتركين على بطاقة العمل او اللافتات والإعلانات وغيرها"، مُضيفًا "إن الإطلاق جاء بعد ثلاثة أعوام من المداولات والدراسات التي تمت مع كافة الأطراف ذات العلاقة، حرصًا على تعزيز سبل المنافسة في السوق المحلي والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمستهلكين وتلبية كافة احتياجاتهم".

وتابع "نحن نعتز بالقدرات والجاهزية التقنية التي تمتلكها شركاتنا الخلوية المرخصة"، داعيًا "الشركات إلى البدء الفوري باستكمال التجهيزات الفنية اللازمة والإجراءات المشتركة لإطلاق الخدمة تجاريا ووفق الجدول الزمني للمشروع"، مُضيفًا "إن الوزارة ستعمل على مراقبة أداء الشركتين ومتابعة آليات تناقل الأرقام، وحماية حقوق المشتركين لضمان حصولهم على الخدمة التي تلبي احتياجاتهم، والجودة التي ترقى لمستوى توقعاتهم، مهنئا الشعب الفلسطيني بهذا الانجاز لما يتيحه من تسهيل على المواطنين بالحفاظ على أرقام هواتفهم عن الانتقال من مشغل خلوي إلى آخر".

كما نوَّه إلى أن "وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تولي اهتمامًا بالغًا بحماية المستخدمين وتوفير أفضل الخدمات لهم وبجودة عالية، وتدعو جميع الشركات المزودة للخدمات للالتزام التام بالقوانين والتشريعات المعمول بها واتفاقيات الرخص الموقعة"، مُؤكدًا "استمرار وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات العمل على كافة المستويات الإقليمية والدولية للحصول على الحقوق السيادية في الترددات وبناء الشبكات الحديثة على كامل تراب الوطن، لبناء مؤسسة وطنية متماسكة قادرة على مواجهة التحديات والصعاب والوقوف أمام الهجمات الإسرائيلية الممنهجة".