Menu
حضارة

مسؤول سعودي: زمن الحرب مع إسرائيل انتهى.. وسندعم صفقة القرن بمبالغ كبيرة

غزة_ بوابة الهدف

قال دبلوماسي سعودي، إن "العالم العربي ينظر إلى إسرائيل بإعجاب"، بسبب ما أسماه "إنجازاتها التكنولوجية"، ويهدف إلى تقليدها، مضيفًا "حتى أولئك الذي يكرهونها معجبون بها".

ونقلت صحيفة "غلوبس" الاقتصادية عن الدبلوماسي السعودي، أنه يتحدث عن نفسه، إلا أن آراءه متطابقة مع الرياح التي تهب في أروقة الحكم في الرياض.

وعن استخدام السعودية لأجهزة "إسرائيلية"، قال المسؤول إن "التكنولوجيا الإسرائيلية متقدمة، وأجهزة الأمن السعودية تستخدم أفضل الأدوات التكنولوجية التي يمكن الحصول عليها موضحا ان الأمن القومي في بلاده يتصدر سلم الأولويات، مثلما هو الوضع في إسرائيل".

ورفض الدبلوماسي السعودي ما يتم تداوله من تورط ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في قضية مقتل خاشقجي قائلا: هناك حملة مدبرة ضد المملكة السعودية، وخاصة مهاجمة ولي العهد, ويقف وراء هذه الحملة خصومه وعلى رأسهم إيران بهدف المس بالعملية السياسية التي يقودها. 

كما قال إن زيارة رسمية لممثل من الكيان الصهيوني إلى السعودية، هي "مسألة وقت". موضحًا: "يجب أن نفهم أن السعودية لديها التزام ومسؤولية عميقين تجاه الفلسطينيين، وهو ما انعكس في تجديد وعد عاهل المملكة إلى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في اجتماعهما الأخير بأنه لن يسمح بتقدم الخطوات الدبلوماسية التي من شأنها أن تضر بالقيادة الفلسطينية".

وتابع قائلًا "ومع ذلك يحاول العاهل السعودي وولي عهده إقناع الفلسطينيين بدراسة التطورات السياسية والاقتصادية بجدية ضمن صفقة القرن".

وأكد المسؤول السعودي أن بلاده وبلدان أخرى على استعداد لاستثمار مبالغ ضخمة في "صفقة القرن" المشبوهة.

وضمن محاولات إغراء الفلسطينيين الفاشلة، قال المسؤول إنها "مبالغ لن يحلم الفلسطينيون بتلقيها، وإذا انطلقت هذه الصفقة فان الفلسطينيين سيحصلون على استقلال حقيقي يضمن لهم التعليم الجيد وفرص العمل واقتصاد قوي ويتحررون من الاعتماد على تبرعات الأخرين".

وفي محاولته لتبرئة الكيان الصهيوني من جرائمه ضد الفلسطينيين، قال: "يمكن أن يكون من الصعب عليهم (الفلسطينيون) الخروج من صورة الضحية الأبدية ويعتقدون أنهم غير قادرين على إدارة أنفسهم بدون مساعدة خارجية".

وذكر أنه بالنسبة للمملكة ودول الخليج و مصر والأردن، من الواضح أن زمن الحرب مع "إسرائيل" قد انتهى وأن مزايا تطبيع العلاقات كبيرة للغاية. وأضاف أن التاريخ قد أتاح فرصة لتحقيق ذلك، معربا عن أمله في أن تنتهز "إسرائيل" هذه الفرصة.