Menu
حضارة

إثيوبيا: مقتل رئيس الأركان جراء إطلاق نار في محاولة إنقلاب

بوابة الهدف _ وكالات

أعلن رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد، صباح يوم الأحد، أنّ رئيس أركان الجيش الجنرال سياري ميكونين، أصيب بجروح إثر تعرضه لإطلاق نار في محاولة انقلاب.

وفي وقتٍ لاحق جرى الإعلان عن وفاته متأثرًا بجراحه. كما أفادت مصادر إعلامية بوفاة ضابط برتبة عميد في الجيش الإثيوبي.

وأدلى رئيس الوزراء بتصريحه في خطاب ألقاه عبر التلفزيون الوطني وظهر فيه مرتدياً البزة العسكرية.

وأعلنت إثيوبيا، مساء يوم السبت، عن محاولة فاشلة وقعت للإطاحة بزعيم ولاية "أمهرا" شمالي البلاد ما يؤكد التحديات التي تواجه رئيس الوزراء الجديد مع محاولته إجراء إصلاحات سياسية وسط اضطرابات واسعة النطاق.

وقال نيجوسو تيلاهون السكرتير الصحافي لرئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد لمحطة إي.بي.سي التلفزيونية الرسمية "وقعت محاولة انقلاب منظمة في بحر دار (عاصمة أمهرا)، تمت من قبل مجموعة مسلحة من أجل السيطرة على السلطة، لكن تم إحباط المحاول".

وأضاف تيلاهون أن الحكومة الفيدرالية ستتدخل لتهدئة الأوضاع، بعد أن تم إحباط المحاولة، التي قامت بها مجموعة تدعي أنها "قوة تغيير"، دون إضافة تفاصيل أخرى.

كما قال إن جهوداً تبذل لاعتقال مدبري الانقلاب الذين قال إنهم حاولوا الإطاحة بأمباتشو ميكونين رئيس الحكومة في أمهرة الواقعة شمال العاصمة أديس أبابا.

وأفادت مصادر إعلامية باندلاع حرائق في مبانٍ حكومية بالمدينة، فيما هرع مواطنون في الشوارع.

ويتمتع إقليم "أمهرا" بحكم ذاتي، ويترأس حكومته أحد أحزاب الائتلاف الحاكم، وهو حزب "شعب أمهرا الديمقراطي".‎