Menu
حضارة

تبرعات بقيمة 110 مليون دولار للأونروا في مؤتمر المانحين

غزة _ بوابة الهدف

أعلن المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، بيير كرينبول، عن تعهد عددٍ من الدول للمساهمة في ميزانية الوكالة ودعمها لسد العجز وتجاوز الضائقة المالية التي تُعاني منها، حيث بلغت قيمة التبرعات 110 مليون دولار.

ودعا كرينبول، خلال مؤتمر صحفي في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، مساء الثلاثاء، الدول المانحة إلى التعجيل في إرسال المساهمات المالية لضمان استمرارية عمل "الأونروا"، في ظل ما يتهددها من مخاطر.

وانطلقت فعاليات مؤتمر الدول المانحة للوكالة الأممية، يوم أمس، للمساهمة في استمرار الوكالة بتقديم واجبها، وقد أعلنت مجموعة من الدول المبالغ التي ستقدمها كتبرعات خلال المؤتمر، في حين تعهدت دول أخرى بتقديم الأموال في الفترة المقبلة.

وأعربت نائب مندوب فلسطين لدى الأمم المتحدة فداء عبد الهادي، عن شكرها للدول التي قدمت التبرعات، وعن أملها في حلّ قضية اللاجئين حلا جذريا وفقا للقرارات الدولية المتمثلة بالقرار 194.

وشكرت السفيرة الفلسطينية الأردن، وسوريا، ولبنان، الدول المستضيفة للاجئين الفلسطينيين ، وعلى جهود طواقم "الأونروا" العاملة في المخيمات التي تُبذل لتقديم الخدمات للاجئين.

بدوره، قال ممثل الاتحاد الأوروبي، إن الاتحاد يقدر بشكل عميق عمل "الأونروا"، مبينًا أنها "مقدم خدمات أساسية تعزز الاستقرار في المنطقة". مشددًا على أن الاتحاد الأوروبي سيواصل دعم الأونروا في كل عملياتها، وسيدعمها سياسيا وماليا على حد سواء، ونشكر أونروا على جهودها الحثيثة لمواصلة عملها وسنواصل دعم الأونروا ومفوضها العام في المستقبل.

كما أعلن عن تقديم مساهمة إضافية لميزانية الوكالة الأممية تقدّر بـ 21 مليون يورو، ما يجعل قيمة التمويل الأوروبي خلال العام الجاري 121 مليون دولار.

وقال الممثل الأوروبي "قمنا بالإسهام بشكل غير مسبوق بأكثر من 179 مليون دولار ما يجعل الاتحاد الأوروبي أهم مساهم في دعم عمليات الأونروا، وهذه السنة قمنا بالوفاء بـ82 مليون يورو هي المساهمة السنوية، بالإضافة إلى 4 ملايين يورو لدعم المساعدات الإنسانية".

إضافة لذلك، تعهّد مندوب تركيا في الاجتماع، بتقديم 10 ملايين دولار لوكالة الغوث العام الجاري، ومليون دولار لمؤسسة الوقف التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي التي تدعم أونروا.