Menu
حضارة

"الشباب في الجبهة الشعبيّة" يُدشّنون نادي "كنفاني" للقراءة

غزة _ بوابة الهدف

أعلنت لجنة النشاط الشبابي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، يوم الأحد 30 يونيو، عن تأسيس "نادي كنفاني للقراءة" خلال لقاء في أولى فعاليات "أسبوع غسان الثقافي" الذي أطلقته اللجنة الثقافيّة للجبهة في غزة.

ويأتي ذلك بالتزامن مع حلول الذكرى السابعة والأربعين لاغتيال الرفيق غسان كنفاني ، عضو المكتب السياسي للجبهة ومؤسس مجلة الهدف والكاتب والروائي الشهير.

وافتتح اللقاء أحمد القيق مُرحّباً بالحضور ومن ثمّ تطرّق لأهميّة القراءة في صقل شخصية الشباب، مُتحدثاً حول فكرة نادي القراءة التي جاءت لتشجيع الشباب في قطاع غزة على القراءة وتوسيع مداركهم والعمل على تطوير وعيهم.

بدوره أثنى د. حسام أبو ستة، على فكرة تأسيس النادي وعلى اهتمام الحضور بالقراءة والثقافة بشكلٍ عام، مُستهلاً حديثه عن تجربة غسان كنفاني الثقافية، والمحطات الرئيسية في حياة كنفاني، وكيف استطاع أن يُوظّف الأدب والثقافة في خدمة القضية الفلسطينية، ممّا جعله هدف رئيسي لأجهزة الاحتلال الاستخباراتية، التي لم تجد سبيلاً لوقف تأثير كنفاني الوطني والثقافي سوى بتصفيته جسدياً. 

وتطرّق أبو ستة لأهمية القراءة في تهذيب الإنسان وتوسيع مداركه وتعزيز وعيه بمحيطه وبقضاياه الرئيسية.
 وفيما بعد أعطي المجال للحضور، الذين تحدثوا عن تجاربهم في القراءة، وعن مدى تأثرهم بكتابات غسان كنفاني التي اعتبروها أولى تجاربهم في القراءات الأدبيّة، مُعبّرين عن سعادتهم بالمشاركة في نادي كنفاني للقراءة.