Menu
حضارة

مضربة عن الطعام.. نقل المعتقلة السياسية آلاء بشير للمستشفى

قلقيلية _ بوابة الهدف

قال محامي المعتقلة في سجون أمن السلطة الفلسطينية آلاء بشير، إنه تم نقلها إلى المستشفى بعد تدهور حالتها الصحية، إثر إضرابها عن الطعام.

وبيّن المحامي مهند كراجة أن "بشير نقلت إلى المستشفى يوم أمس (الاثنين) بعد تدهور وضعها الصحي بسبب إضرابها، حيث قال الطبيب أن لديها جفاف ويمكن أن تخسر الكلى وجسدها النحيف لا يحتمل".

يأتي ذلك مع مواصلة بشير وهي معتقلة سياسية من قرية جينصافوط شرق قلقيلية، إضرابها المفتوح عن الطعام، لليوم 6 على التوالي.

وقال كراجة "إنه تم تمديد اعتقال بشير قبل 15 يوما بدعوى عدم إنهاء التحقيق معها؛ ما دفعها للإضراب عن الطعام".

وناشدت عائلة آلاء بشير جميع المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية ضرورة الضغط للإفراج عن آلاء؛ لكونها لم ترتكب جريمة، حيث توجه أجهزة الأمن "تهمة إثارة النعرات الطائفية".

وعاودت الأجهزة الأمنية يوم الخميس 13 يونيو الماضي اعتقال آلاء البشير، بعد يوميْن فقط من الإفراج عنها بقرارٍ من محكمة صلح قلقيلية.

وكانت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة أصدرت بيانًا في 14 أيار/ مايو الماضي، قالت فيه إن "اعتقالها تم على خلفيّة محاولة جهات ساهمت في زعزعة استقرار دول عربية محيطة، باستغلال الظروف التي تمر بها آلاء بشير، والعمل على تجنيدها وتحريضها للقيام بأعمال تمسّ الأجهزة الأمنية الفلسطينية"، على حد وصفها.

وتعرضت الشابة آلاء البشير للتعذيب خلال اعتقالها لدى الأجهزة الأمنية، وجرى منعها من لقاء محاميها.