Menu
حضارة

بعد نحو 3 عقود.. اليونسكو تُعيد إدراج بابل العراقية ضمن "التراث العالمي"

بابل

بوابة الهدف_ وكالات

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "يونيسكو" إدراج مدينة بابل العراقية في قائمة التراث العالمي، خلال اجتماعها، الجمعة، في العاصمة الأذربيجانية باكو.

واشترطت المنظمة على السلطات العراقية إزالة جميع المخالفات عن المدينة، وأمهلت السلطات فرصة حتى عام 2020، للخضوع لشروط المنظمة.

وخلال النقاشات في باكو، قال ممثل العراق لدى لجنة اليونيسكو "ما هي لائحة التراث العالمي من دون بابل؟ كيف سنخبر تاريخ الإنسانية من دون أول فصولها، بابل؟".

وبابل مدينة عراقية، تقع على نهر الفرات، كانت العاصمة حينما كان البابليون يحكمون أقاليم ما بين النهرين، واشتهرت المدينة بحضارتها، وبلغ عدد ملوك سلالة بابل، والتي عرفت بالسلالة العمورية، 11 ملكا، حكموا على مدار ثلاثة قرون (1894-1594 ق.م.).

وكانت آثار بابل مدرجة على لائحة منظمة اليونيسكو للتراث العالمي، قبل أن تحذفها المنظمة، نهاية الثمانينيات من القرن الماضي، بسبب التلاعب بمعالم المدينة الأثرية، وتغيير بعض المعالم، وإعادة بناء أجزاء دون التقيد بالأسلوب العلمي.