Menu
حضارة

مؤتمر صحافي هام غدًا

هل تراجعت وزارة العمل اللبنانية عن قراراتها الظالمة بحق الفلسطينيين؟

المخيمات الفلسطينية في لبنان

بيروت _ بوابة الهدف

خرجت، الليلة، مسيرة سيارات في مدينة صيدا جنوب لبنان تضامنًا مع العمال الفلسطينين ورفضًا لإجراءات وزارة العمل الظالمة بحق اللاجئين الفلسطينيين.

وفي مخيم عين الحلوة خرجت مسيرة احتجاجية غاضبة في المخيم رفضًا لقرارات وزارة العمل اللبنانية.

وقالت قناة "الميادين"، أن "وزير العمل اللبناني يعقد غدًا مؤتمرًا صحافيًا مُشتركًا مع وزير الصناعة للحديث عن القرار بشأن العمالة الأجنبية".

وبحسب معلومات للقناة، فإن "المسؤولون اللبنانيون تراجعوا عن قرار وزارة العمل القاضي بإقفال محال اللاجئين الفلسطينيين".

وطلّت وزارة العمل اللبنانية بإجراءاتٍ ظالمةٍ تطالُ العمال الفلسطينيين في لبنان من خلال ملاحقتهم في أماكن عملهم وتحرير محاضر ضبطٍ بحقهم وبحق مؤسساتهم.

وناشد تحالف القوى الفلسطينية في لبنان، أمس السبت، رئيس الجمهورية اللبنانية ورئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب، وكل المعنيين، بالتدخل العاجل لوقف هذه الإجراءات التي لا تخدم تعزيز صمود اللاجئين الفلسطينيين، ولا تصب في مربع مواجهة "صفقة القرن" والتصدي لها.

وأكَّدت القوى التمسك بحق العودة إلى فلسطين، ورفض كافة مشاريع التوطين والتهجير مهما بلغت المغريات.