Menu
حضارة

أعضاء في "الشيوخ الإيطالي" يطالبون بالاعتراف الكامل بفلسطين وعاصمتها القدس

مجلس الشيوخ الإيطالي

خاص_ بوابة الهدف - روما

بمبادرة من السناتور " جان لوكا فرارا" وقع أربعون عضواً في مجلس الشيوخ الإيطالي من حركة " خمس نجوم" والتي تشارك في الحكومة الحالية على عريضة تطالب بأسرع وقت بالالتزام بقرارات الشرعية الدولية والاعتراف الكامل بدولة فلسطين على حدود 67 وعاصمتها القدس المحتلة. 

وطالب الموقعون القوى والأحزاب الأخرى في الحكومة الإيطالية والمعارضة لتبني هذه العريضة الهامة. 

تجدر الإشارة، إلى أن السناتور " فرارا" المبادر بإعداد هذه العريضة، عضو فاعل في حركة (خمس نجوم) وعضو في لجنة العلاقات الخارجية، ويتحدث باسم الحركة بشكل كلي وهي ممثلة بـ 112 عضواً في مجلس الشيوخ، و226 عضو برلمان بنسبة تصل إلى 33% في المجلسين. 

وتكمن أهمية هكذا مبادرات وعرائض لأنها تؤكد على مضامين العدالة الدولية وإنهاء معاناة شعب واقع تحت الاحتلال يعاني من ويلات الاحتلال واللجوء، علماً أنها تكشف حجم التقصير الكبير من قبل الدبلوماسية العربية والفلسطينية، حيث أن مثل هكذا مبادرات لا تجد حضناً دافئاً لا من السلك الدبلوماسي العربي ولا حتى من الفلسطيني.

وقد كان لهذه العريضة ردة فعل غاضبة من قبل الحركة الصهيونية المؤيدة للاحتلال خصوصاً في وسائل التواصل الاجتماعي على السناتور الإيطالي، صاحبها تهديدات شخصية له لترهيبه ومحاولة عزله سياسياً، وقد تحدث بعض أصدقائه بأكثر من مكان من خوفهم على حياته. 

والتساؤل الكبير، متى نتفاعل مع عالم يحيط بنا لكي نحصد ثمار تحوّلات دولية ونستفيد من نتائجها، ومتى نترك مربعات الانتظار والمراوحة في المكان، وحالة التقصير للقضية المركزية للأمة العربية، وأنبل قضية على مستوى العالم".