Menu
حضارة

"لطالما كان حلمًا"..

أسير من جنين محكومٌ 19 عامًا يُرزَق بتوأمٍ

صورة للتوأم

جنين_ بوابة الهدف

رُزق الأسير الفلسطيني المريض عمر شريف خنفر (42 عامًا) بتوأم، أمس الأربعاء، عبر تقنية "النطف المهرّبة".

ووفق إفادات عائلة الأسير خنفر، من مخيّم جنين، فقد رُزق وزوجته بالتوأم محمد الشريف وهند، ليُصبح الحلم الذي لطالما راود خاطريهما حقيقةً.

وقالت زوجة الأسير، التي وضعت حملها في مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي بجنين، إنّ "الله مّن عليهما بطفل وطفلة، أسمياهما: محمد الشريف وهند، وهو ما كان حلمًا بالنسبة لها ولزجها الأسير"، مُشيرةً إلى معاناتها الطويلة بين السجون لزيارة زوجها، ومعاناتها بعد إعادة اعتقاله.

والأسير خنفر محكومٌ بالسجن لمدة 19 عامًا، أنهى منها 18 عامًا في معتقلات الاحتلال. وهو مريض، إذ يعانى من التهاباتٍ آلام حادة في الكِلية اليمنى منذ سنوات، وسط إهمالٍ طبي متعمّد من سلطات السجون الصهيونية.