Menu
حضارة

(5) مُرشحين خلفاً لكريستينا لاغارد لإدارة النقد الدولي

(5) مُرشحين خلفاً لكريستينا لاغارد لإدارة النقد الدولي

وكالات - بوابة الهدف

أفادت وزارة المال الفرنسيّة أنّ وزراء الماليّة الأوروبيين سيختارون مُرشحاً توافقيّاً من بين خمسة أسماء طُرحت للمُنافسة على شغل منصب المدير العام لصندوق النقد الدولي، خلفاً لكريستين لاغارد المُنتهية ولايتها، والتي ستتولّى لاحقاً إدارة البنك المركزي الأوروبي.

ويختار صندوق النقد الدولي مُديره الجديد في 4 تشرين الأوّل/أكتوبر، ويفتح باب تقديم الترشحات الاثنين القادم وحتى 6 أيلول/سبتمبر.

والمُرشحون الأوربيّون الخمسة هم بحسب الوزارة، وزيرة المال الإسبانية ناديا كالفينو، ونظيرها البرتغالي رئيس مجلس اليورو "يوروغروب" ماريو سنتينو، وسلفه على رأس وزراء المال في منطقة اليورو والمسؤول الثاني الحالي في البنك الدولي الهولندي يورون ديسلبلوم، والبلغارية كريستالينا جورجيفا، وحاكم البنك المركزي الفنلندي أولي رين.

وتلقّى وزير الاقتصاد والمال الفرنسي برونو لومير تكليفاً من نظرائه الأوروبيين لإجراء المشاورات من أجل اقتراح مرشح أوروبي واحد لإدارة صندوق النقد الدولي.

وأجرى لومير هذا الأسبوع اتصالات مع جميع وزراء المال الأوروبيين بمن فيهم وزير المال البريطاني الجديد، بحسب وزارة المالية الفرنسيّة.

وأكدت وزارة المالية أنه "على ضوء هذه المشاورات المكثفة، برز توافق واضح على اختيار مرشح أوروبي واحد يتمتع بخبرة دولية واسعة وبمهارات تقنية أكيدة"، وهي معايير قادت إلى الأسماء الخمسة.

وأضافت "حصل إجماع أيضاً على درس تعديل قاعدة الحد الأقصى للسن، ولكن لم يتخذ أي قرار في هذه المرحلة. ومن هنا، بدأ النقاش في مجلس إدارة صندوق النقد الدولي."

وتفرض هذه القاعدة أن يكون عمر المدير العام عند تعيينه أقل من 65 عاماً، ما يستبعد نظرياً جورجيفا المولودة في 13 أغسطس/آب 1953.

ويود لومير الآن فتح مرحلة ثانية من المشاورات، وبناء عليه، أرسل لجميع نظرائه الأوروبيين الاستنتاجات الخطيّة للمرحلة الأولى من المناقشات. وطلب أيضاً من شركائه إبلاغه بمرشحهم المفضل من بين الخمسة.

 

"AFP"