Menu
حضارة

طهران تدعو لوقف الحرب والحصار في اليمن.. وتُؤكد دعمها الحوار الداخلي

طهران_ بوابة الهدف

عبّر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، خلال استقباله المتحدث باسم حركة "أنصار الله" اليمنية محمد عبد السلام، عن أسف بلاده الشديد للوضع الإنساني القاسي في اليمن، مؤكدًا استعداد طهران لإرسال المساعدات الإنسانية إلى هذا البلد.

وأفاد بيان لوزارة الخارجية الإيراني، اليوم الأحد، أن "الجمهورية الاسلامية الإيرانية دعمت وما زالت تدعم المحادثات اليمنية - اليمنية والتنفيذ الكامل لاتفاقيات ستوكهولم"، مطالبًا بالوقف الفوري للحرب على اليمن ورفع الحصار عنه.

من جانبه أشاد عبد السلام بدور الجمهورية الإسلامية في دعم الشعب اليمني. وقدّم إلى وزير الخارجية الإيراني تقريرًا عن آخر التطورات الميدانية والسياسية اليمنية وآفاق الحل السياسي.

وكانت إيران والدول الأوروبية عقدت عدت جولات مباحثات حول الوضع الانساني في اليمن كان آخرها في العاصمة البلجيكية بروكسل في ديسمبر عام 2018، إلا أنها لم تصل إلى نتائج تذكر.

وكان الحوثيون في اليمن وحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي وقعوا اتفاقية وقف إطلاق النار في شهر ديسمبر الماضي، في مدينة ستوكهولم السويدية، تفرض انسحاب أطراف النزاع من مدينة الحديدة الساحلية.

وتتهم السعودية إيران بدعم "الحوثيين" الذين يسيطرون على مناطق واسعة من اليمن، بينها العاصمة صنعاء. وشنت المملكة على رأس تحالف عسكري هجومًا عسكريا منذ عام 2015 دعمًا لقوات الرئيس هادي الذي يواجه الحوثيين في اليمن.