Menu
حضارة

الجبهة الشعبية تنعي المؤرخ الفلسطيني نادر أبو الجبين

بيروت _ بوابة الهدف

نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الكاتب والمؤرخ الفلسطيني "نادر خيري الدين أبو الجبين"، الذي توفي في الولايات المتحدة، يوم الأحد 11 أغسطس 2019، بعد صراعٍ مع المرض. 

وقالت الجبهة إنه "كان نشيطاً وطنياً وقومياً مقرباً من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين التي انتمى إليها في سنوات دراسته. وشارك في نشاط الجمعيات واللجان المدافعة عن قضية فلسطين وعن القضايا العربية. واهتم بجمع الطوابع منذ طفولته، وشارك في عدد من الندوات و المعارض الخاصة بالطوابع البريدية في الكويت والولايات المتحدة".

وبيّنت الشعبية أنه "تميز بنشاطه السياسي والنقابي وتنظيمه للمؤتمرات واللقاءات التضامنية مع القضية الفلسطينية في أمريكا ، ويكتب ويحاضر في كثير من العواصم العالمية دفاعًا عن القضايا العربية".

يذكر أن أبو الجبين وُلد في الكويت سنة 1950 من أبويْن فلسطينيين من يافا، ويُعد والده من الأوائل الذين واكبوا تأسيس حركة القوميين العرب حيث كان أوّل رئيس لمكتب منظمة التحرير الفلسطينية في الكويت.

وأنهى أبو الجبين دراسته الإعداديّة والثانوية في الكويت، ثم أكمل تعليمه في جامعة تكساس متخصصاً في الهندسة المدنية. 
عمل مهندسًا في الكويت، ثم لجأ إلى الولايات المتحدة بعد حرب الخليج الى أن عاد إلى الإمارات ليعمل في دُبي.

ومن مؤلفات الراحل أبو الجبين، "موسوعة: تاريخ فلسطين في طوابع البريد، الصادرة عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية، والتي تضمّ كل ما يتعلق بفلسطين من طوابع ابتداء من العهد العثماني في فلسطين وانتهاء بالعام 2010، ومن ضمنها الطوابع التي تصدرها السلطة الوطنية الفسطينية.

وتشمل هذه الموسوعة كذلك الطوابع العثمانية والمصرية في قطاع غزة والاردنية وطوابع الانتداب البريطاني والمقاومة الفلسطينية ومنظمة التحرير الفلسطينية، وطوابع الاتحادات والجمعيات، والانتفاضتين الاولى والثانية، والمجازر التي ارتكبت بحق الشعب الفلسطيني والطوابع التي اصدرها مؤيدو الشعب الفلسطيني في الدول العربية والاوروبية وأمريكا اللاتينية، وطوابع التضامن مع الشعب الفلسطيني.

ويسجل أبو الجبين في الموسوعة تاريخ فلسطين العربية، مروراً بكل محاولات تقسيمها، بدءاً بغرس المستعمرات الصهيونية الأولى في سبعينيات القرن التاسع عشر، ومنتهياً بالسلطة الوطنية الفلسطينية على أجزاء من أرض فلسطين.

الكتاب هو الأول من نوعه الذي يعرض الطوابع الفلسطينية ويدرسها تفصيلياً، باللغتين العربية والإنكليزية، ويعلّق عليها من وجهة النظر العربية، بصورة أو بأُخرى.

ويتميّز أبو الجبين بأنه يستخدم لغة غير مألوفة في سرد الحوادث التاريخية من خلال آلاف الطوابع البريدية التي جمعها المهندس نادر خيري الدين أبو الجبين على مدى 10 أعوام من مصادر فلسطينية وعالمية، إذ لم يكتف بالطوابع التي أصدرتها الجهات والمؤسسات الفلسطينية عن فلسطين، بل أيضاً تلك التي أصدرتها جهات عالمية. وفي هذا الإطار يقول المؤلف «الطوابع عندي قضية ورؤية».