Menu
حضارة

دعمًا لفلسطين..

ممثل أميركي يرفض المُشاركة في مسلسل يدعم "إسرائيل"

الممثل الأميركي ديفيد كلينون

بوابة الهدف _ وكالات

رفض الممثل الأميركي ديفيد كلينون الخضوع لتجربة أداء لسلسلة جديدة تنتجها شبكة "نتفليكس" من ابتكار مجموعة من الصهاينة، وذلك دعمًا منه لحقوق شعبنا الفلسطيني.

وفي مقالة كتبها لموقع Truthout، قال الممثل الحاصل على جائزة "إيمي" إنه دُعي إلى تجارب أداء السلسلة التلفزيونية "فوضى" Fauda الجاري العمل عليها حاليًا، لكنه غير رأيه "حين علم أن مبتكرَيها هما الإسرائيليان آفي إيساكاروف وليور راز"، مُضيفًا "كنت أدرك أن السلسلة انتقدت بسبب طريقة تصويرها للفلسطينيين وميلها إلى تبرير انتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسان".

ووصف أسلوب تصوير الفلسطينيين في السلسلة بـ "المهين"، مُبينًا أن "شركات الإنتاج الإسرائيلية تستفيد بشكل كبير من تحالفاتها مع شركائها الأميركيين و(نتفليكس)"، مُؤكدًا "دعمه للحركة العالمية لمقاطعة إسرائيل "بي دي إس".

كما عبَّر كلينون عن أمله في "حرمان إسرائيل من الشرعية والهيبة التي تسعى إليها في المجتمع الدولي".