Menu
حضارة

الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم سيُخاطب جهات دوليّة حول انتهاكات الاحتلال

الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم سيُخاطب جهات دوليّة حول انتهاكات الاحتلال

وكالات - بوابة الهدف

استنكر رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب بشدة، اقتحام قوات الاحتلال ملعب جمعية برج اللقلق في القدس المحتلة، بقرار من وزير الأمن الداخلي الصهيوني، جلعاد اردان، لمنع إقامة دوري العائلات المقدسية، الذي كان من المُقرر افتتاحه مساء الأحد.

واعتبر الرجوب في بيانٍ صحفي، أنّ هذه الخطوة تأتي ضمن سياسات الاحتلال المُمنهجة والهادفة لتدمير الرياضة الفلسطينيّة من خلال استهدافها المتواصل للمنُشآت الرياضيّة، ومنع إٌامة وتنظيم الفعاليات الرياضية، الأمر الذي يُعد انتهاكاً صارخاً وخطيراً للميثاق الأولمبي والنظام الأساسي ولوائح الاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم.

وأضاف: إن اعتبار الوزير الإسرائيلي القدس الشرقية، والتي يتواجد فيها الملعب، جزءاً من "إسرائيل" هو خرق واضح لكافة مواثيق وقرارات الشرعية الدولية، التي تعتبر القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين.

وأكد الرجوب أن هذه الخطوة تأتي ضمن محاولات الاحتلال أسرلة الرياضة وتسييسها، ووضعها تحت وصايته، لافتا الى أن قرارات الشرعية الدولية تعترف بالفلسطينيين شعباً تحت الاحتلال، وما يقوم به الاحتلال مخالف لكل الشرائع الدولية، مشيراً الى أن الفلسطينيين يصرون على ممارسة الرياضة وفق قوانين وأنظمة الاتحاد الدولي .

وأكد الرجوب وفقاً للوكالة الرسمية أن الاتحاد الفلسطيني سيخاطب كلاً من الاتحاد الدولي لكرة القدم، والاتحاد الاسيوي، والاتحاد الأوروبي الذي يتبع له الاتحاد التابع للاحتلال للعبة، واللجنة الأولمبية الدولية وكافة الاتحادات الصديقة وجميع الجهات ذات العلاقة، لوضعها في صورة ما حدث، وللمطالبة بوضع حد لانتهاكات الاحتلال المتواصلة بحق الرياضة الفلسطينية.

وجدد التأكيد على أنّ الاتحاد وكافة عناصر اللعبة، ستواصل العمل على تطوير اللعبة في فلسطين رغم ممارسات الاحتلال المستمرة للنيل من الرياضة وعزيمة الرياضيين الفلسطينيين.