Menu
حضارة

ناقلة النفط الإيرانية تغادر جبل طارق إلى اليونان

بوابة الهدف _ وكالات

غادرت ناقلة النفط الإيرانية، التي احتجزتها سلطات جبل طارق الشهر الماضي، الميناء الذي كانت ترسو فيه.

وتظهر بيانات حركة الملاحة في المنطقة أن "الناقلة تحركت شرقًا في البحر المتوسط، متجهة إلى مدينة كلاماتا اليونانية"، وكان قد تم التحفظ على الناقلة للاشتباه في أنها تنقل حمولة نفط إلى سوريا، في ما يعد خرقًا للعقوبات الأوروبية.

ورفضت السلطات في جبل طارق طلبًا أمريكيًا آخر بالتحفظ على الناقلة، وقالت "إنه لا يمكنها الامتثال لطلب واشنطن، على أساس أن العقوبات الأمريكية على إيران لا تلزم الاتحاد الأوروبي".

من جهتها، اعتبرت الخارجية الإيرانية أن "رفض محكمة جبل الطارق للطلب الاميركي يؤكّد أن العقوبات الأميركية ليس لها أهمية وهي غير شرعية".