Menu
حضارة

بذريعة مُخالفة "معايير النشر"

فيسبوك" يغلق الصفحة الرسمية لـ "بوابة الهدف الإخبارية"

غزة _ بوابة الهدف

أقدمت إدارة موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، صباح اليوم الثلاثاء، على إغلاق الصفحة الرسمية لـ "بوابة الهدف الإخبارية"، وذلك بذريعة مُخالفة وانتهاك ما يُسمى "الخصوصية ومعايير النشر" لدى موقعها.

وتعتبر هذه الإجراءات سياسة واضحة لدى إدارة موقع "فيس بوك" لمُحاربة المحتوى الفلسطيني في مقابل دعم رواية الاحتلال "الإسرائيلي" عبر إغلاقها الصفحات الفلسطينية بذريعة انتهاك معايير النشر لدى مجتمع فيس بوك.

ويرى ناشطون أن إدارة موقع "فيسبوك" تخضع بشكلٍ مباشر لرغبات حكومة الاحتلال، وتنتهج في هذا سياسة مزدوجة، ففي الوقت الذي تترك فيه الصفحات "الإسرائيلية" تحرض ليل نهار ضد الفلسطينيين، تقوم "فيسبوك" بإغلاق الصفحات الفلسطينية، والصفحات الداعمة للحق الفلسطيني عربيًا ودوليًا.

وتقوم إدارة "فيسبوك" بين الفينة والأخرى بإيقاف حسابات نشطاء فلسطينيين وإغلاق صفحات الكثير من المؤسسات الفلسطينية، وذلك منذ الاتفاق الأخير بين "فيس بوك" وسلطات الاحتلال "الإسرائيلي"، الذي يتمحور حول مراقبة المحتوى الفلسطيني على "فيس بوك" وحذف وإيقاف الصفحات والحسابات التي تنشر ما تسميه إدارة الموقع بمواد "تحريضية".

نُشير هنا، إلى أن "بوابة الهدف الإخبارية" هي فلسطينية عربية وطنية ديمقراطية بهوية يسارية، تهدف إلى الاستجابة لتطلعات الشعب الفلسطيني واحتياجاته خلال مسيرته النضالية من أجل الحرية والعودة والاستقلال، وهي بوابة غير محايدة، بل منحازة إلى قضية الشعب الفلسطيني واختياراته وحقوقه الوطنية العادلة، وتلتزم بالموضوعية والمهنية وآداب المهنة وأخلاقياتها.

49511237_1195980570549293_6244620287875219456_n.jpg