Menu
حضارة

اعتبره انصياعًا للنفوذ الإسرائيلي..

"الصحفي الديمقراطي" يدين إغلاق صفحة "الهدف" على فيسبوك

غزة_ بوابة الهدف

استنكر التجمع الصحفي الديمقراطي، قرار إدارة موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إغلاق الصفحة الرسمية لبوابة الهدف الإخبارية، على الموقع، معتبرًا ذلك انتهاك صارخ للحريات الإعلامية وحرية التعبير.

وقال التجمع، يوم الثلاثاء 20 أغسطس، إن الإغلاق جاء بذريعة مُخالفة وانتهاك ما يُسمى "الخصوصية ومعايير النشر" لدى "فيسبوك"، ويندرج في إطار محاربة المحتوى الفلسطيني.

وبيّن التجمع أن إدارة موقع "فيسبوك" مستمرّة في حملتها ضد المحتوى الفلسطيني، وفي المقابل تدعم وتنشر رواية الاحتلال، إذ تتهم الفلسطينيين بالترويج لما يُسمى "الإرهاب"، وذلك على خلفية دعم المقاومة والحق الفلسطيني.

وأكد التجمع أن صفحة "بوابة الهدف" وغيرها من الصفحات الفلسطينية، تعمل في بيئة احتلال له تداعيات يدفع ثمنها الإنسان الفلسطيني، ما يجعل الانتهاكات اليوميّه مستمرّة، لذا فإن المواقع الإخبارية والإعلاميين يحرصون على فضح وكشف جرائم الاحتلال.

وشدد التجمع على رفض استغلال النفوذ "الإسرائيلي" في إغلاق الصفحات الفلسطينية التي تتعارض مع رواية الاحتلال الكاذبة والمفبركة. كما بيّن أن هذا الإغلاق يُعتبر "سياسيًا بامتياز".

وأضاف: "من غير المقعول أن يتم ملاحقة الضحية وترك الجلاد، فهناك العشرات من المواقع والصفحات الإسرائيلية التي تحرّض على الفلسطينيين بشكلٍ يومي، دون أي ملاحقة أو إغلاق".

ودعا التجمع الصحفي الديمقراطي، إدارة موقع "فيسبوك" إلى العمل سريعًا على إعادة صفحة "بوابة الهدف الإخبارية"، وغيرها من الصفحات الفلسطينيّة، ووقف ملاحقة المحتوى الفلسطيني الذي يفضح جرائم الاحتلال.

كما طالب التجمع الصحفي الديمقراطي، إدارة موقع التواصل الاجتماعي، إلى عدم الاحتكام والخضوع للضغوطات "الإسرائيلية" التي تسعى إظهار الفلسطينيين ومقاومتهم على أنهم مجرمين، لا ضحايا يتعرضون لإرهابٍ يومي منظّم من قبل دولة الاحتلال "الإسرائيلي".