Menu
حضارة

لقاء سياسي بين الجبهة الشعبية والحزب الشيوعي اللبناني

غزة_ بوابة الهدف

عقدت قيادتا الحزب الشيوعي اللبناني والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين لقاءً ثنائياً في مركز الحزب في بيروت، بحضور الأمين العام للحزب حنا غريب ونائب الأمين العام للجبهة أبو أحمد فؤاد، وتناول الاجتماع آخر التطورات السياسية في لبنان وفلسطين والمنطقة.

وتركز البحث بين الطرفين على الخطر الذي يتهدد القضية الفلسطينية اليوم لناحية مشروع صفقة القرن الذي تقوده الإدارة الأميركية، والمخططات المستمرة لتصفية القضية من خلال ضم القدس وإصدار قانون يهودية الدولية في الكنيست الصهيوني، والتحضير لضم الضفة الغربية للسيادة الصهيونية، مع ما يرافق ذلك من العمل على إلغاء حق العودة للاجئين الفلسطينيين.

وتناول اللقاء موضوع منع الفلسطينيين من العمل في لبنان، وتواطؤ قوى سياسية عديدة على حقوق الفلسطينيين وعدم جدية قوى أخرى في السلطة في دفاعها عن هذه المسألة التي تهدد حياة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وتدفعهم إلى الهجرة ضمن سياق مشروع تصفية حق العودة.

ودعا الطرفان إلى تصعيد التحركات الشعبية داخل وخارج المخيمات من أجل إلغاء القرار وتأمين ظروف العمل والعيش اللائق للشعب الفلسطيني في لبنان.

واتّفق الطرفان على أهمية مقاومة الاعتداءات الصهيونية على لبنان وفلسطين كما على كل دول المنطقة، ودعم مقاومة الشعب الفلسطيني في الداخل من أجل تحرير التراب الوطني الفلسطيني، واستكمال التعاون في إطار مقاومة عربية شاملة للخطر الصهيوني على كافة المستويات وفي مختلف وسائل النضال المتاحة.

كما ناقش الحاضرون كيفية تعزيز التضامن الدولي والعمل المشترك في إطار مناهضة التطبيع وحملات المقاطعة، وحشد الدعم السياسي والشعبي للقضية الفلسطينية على الصعيد العربي والدولي.