Menu
حضارة

هل بحث اجتماع الوزراء العرب عودة سوريا إلى جامعة الدول؟

بوابة الهدف _ وكالات

أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، وجود مشاورات حول عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية وتوقيتها الملائم والمناسب، مؤكدًا أن "سوريا دولة عربية مهمة".

وقال شكري، في تصريح صحفي عقب اجتماع وزراء الخارجية العرب، الثلاثاء 10 أيلول، إنه بعد تجاوز محنة سوريا والعمل على تنفيذ المسار السياسي، ستكون بالتأكيد هناك فرصة أخرى ومزيد من الحوار فيما بين الوزراء العرب لتحديد التوقيت الملائم لهذه العودة.

ومنذ أواسط شهر ديسمبر 2018 اتخذت دول عربية خطوات لتطبيع العلاقات مع السلطات السورية بقيادة الرئيس بشار الأسد، تزامنا مع تعالي الأصوات الداعية لإعادة سوريا إلى جامعة الدول العربية، التي تم حرمان الحكومة السورية من العضوية فيها عام 2011 بعد نشوب الأزمة.

ومن أبرز هذه التطورات، الزيارة الأولى لرئيس عربي إلى العاصمة السورية منذ 2011، والتي قام بها الرئيس السودان ي المعزول عمر البشرير، الذي التقى في دمشق نظيره الأسد، وإعلان الإمارات والبحرين عودة العمل في سفارتيهما لدى سوريا، مع كشف دول أخرى بينها الأردن والعراق عن جهودها لإعادة سوريا إلى الجامعة العربية، الأمر الذي عارضته بشدة قطر التي تمر بأزمة سياسية حادة مع السعودية وحلفائها.