Menu
حضارة

بديلًا عن المنتجات "الإسرائيلية"

"الاقتصاد": بضائع مصرية في السوق الفلسطينية قريبًا

صورة تعبيرية

رام الله_ بوابة الهدف

قال وزير الاقتصاد الوطني، خالد العسيلي، إن الأسواق الفلسطينية ستضمّ في وقتٍ قريب بضائعَ مصرية، ستكون بديلًا عن المنتجات "الإسرائيلية".

وأوضح الوزير، في تصريحاتٍ نشرتها الوكالة الرسمية "وفا" أنّ هذه الخطوة تأتي ضمن إستراتيجية الحكومة الفلسطينية للانفكاك عن اقتصاد الاحتلال. مُضيفًا أنّ ملفات عدّة مطروحة للنقاش بين الطرفين الفلسطيني والمصري خلال زيارة الوفد الوزاري الحالية للقاهرة.

ويُجري الوفد الفلسطيني، المكون من 12 وزيرًا، زيارة إلى العاصمة المصرية، تستهدف بشكلٍ أساسي تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين، وهو ما قال الوزير العسيلي أنّها خطوة تمثل "بداية انطلاقة جديدة، إذ سيكون هناك خبرات مصرية كبيرة سواء بالمناطق الصناعية والحرفية".

وسبق أن أعلنت السلطة الفلسطينية في عدّة مناسبات أنّها تعمل من أجل الانفكاك الاقتصادي والتخلص من قيود الاحتلال التي يُكبّل بها الاقتصاد الوطني، إلّا أن كلّ ما تتخذه حتى الآن من خطواتٍ في هذا الاتجاه، لا تزال أقل من المستوى المطلوب، وبالتالي محدودة التأثير على أرض الواقع، وفق ما يُؤكّده مراقبون، وكذلك جهات وطنية وفصائل، تُواصل دعواتها للمُضيّ الجاد والحقيقي في إنها التبعية للاحتلال، في المجالات كافة، وفي المقدّمة منها المجال الاقتصادي.