Menu
حضارة

علامات الإصابة بسرطان الثدي

بوابة الهدف_ وكالات

سرطان الثدي (Breast Cancer)، هو مرضٌ يصيب النساء بالتحديد، لكنه قد يصيب الرجال أيضًا، وإن كان بنسبة أقل بكثير. وتوصّل الأطباء مؤخراً إلى إنجازات كبيرة في مجالي الكشف المبكر والعلاج لمرض سرطان الثدي لينخفض عدد الوفيات الناجمة عن المرض. 

وكان الكشف عن سرطان الثدي سابقاً يعني استئصال الثدي بالكامل، أما اليوم، فإن هذه العمليات لا تُجرى إلا في حالات نادرة، إذ يوجد مجموعة واسعة من العلاجات المتوفرة.

أعراض سرطان الثدي

الوعي واليقظة للأعراض والعلامات المبكرة من سرطان الثدي يمكن أن ينقذا حياتك. فحين يتم الكشف عن المرض في مراحله الأولية المبكرة، تكون تشكيلة العلاجات المتاحة أوسع وأكثر تنوعًا، كما تكون فرص الشفاء التام كبيرة جدًا.

معظم الكتل التي يتم اكتشافها في الثدي ليست خبيثة، ومع ذلك فإن العلامة المبكرة الأكثر شيوعاً للإصابة بمرض سرطان الثدي لدى النساء والرجال على حد سواء، هي ظهور كتلة أو تكثـّف في نسيج الثدي، هذه الكتلة غير مؤلمة، غالبًا.

وتشمل أعراض سرطان الثدي ما يلي:

- إفراز مادة شفافة أو مشابهة للدم من الحلمة، يظهر، أحيانًا، مع ظهور الورم في الثدي

- تراجع الحلمة أو تسننها

- تغيّر حجم أو ملامح الثدي

- تسطـّح أو تسنن الجلد الذي يغطي الثّدي

- ظهور احمرار أو ما يشبه الجلد المجعّد على سطح الثدي، مثل قشرة البرتقال.