Menu
حضارة

الاتحاد الأوروبي يناقش مرةً أخرى مشروع وقف دعم "الأونروا"

غزة _ بوابة الهدف

من المقرر أن تجمتع لجنة الموازنة في الاتحاد الأوروبي، مرةً أخرى، اليوم الأربعاء 23 أكتوبر، لمناقشة مقترحٍ يميني متطرّف يهدُف إلى وقف دعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، وإزالتها من ميزانية العام المقبل.

وقال أحمد حنون، مدير عام دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية، أنه "كان هناك اجتماع في بداية أكتوبر، مخصصة للجنة الموازنة، وتمت مناقشة الموازنة المخصصة للأونروا ودعم السلطة، إضافةً لمقترح مقدم من اليمين حول تجميد مساعدات الأونروا، حتى تنتهي التحقيقات في الوكالة بخصوص "تسريبات الفساد".

وبيّن حنون أن هذا القرار لم ينجح في المرة الأولى، لكن بقي على جدول أعمال الاجتماع العام، وهناك اجتماعيْن، الأول في 18 من الشهر الجاري، أما الثاني اليوم.

وأوضح أن لجنة الموازنة ستبحث تضمين الموافقة على موازنة دعم الأونروا ودعن الحكومة الفلسطينية، إضافةً إلى مقترح وقف دعم الأونروا، في اجتماع اليوم.

وشدد على أن التصويت اليوم سيكون هامًا جدًا، وله آثاره الكبيرة، على دور الوكالة وقضية اللاجئين.

وأشار حنون إلى أن الاتحاد الأوروبي الممول الأكبر لوكالة الغوث في هذا العام، وبشكلٍ عام كمجموع دول الاتحاد الأوروبي، إضافةً للمساهمة التي يقدمها الاتحاد نفسه، مبينًا أن ذلك "التزام أوروبي قوي تجاه قضية اللاجئين الفلسطينيين وتجاه الوكالة التي تقوم بمهماتٍ إنسانية".

وتابع أن "هذا الأمر يزيد من إمكانيات تجاوز الضغوطات الأمريكية على وكالة الغوث، والآمال المتعلقة على محاولات أمريكا تفكيك الأونروا".