Menu
حضارة

صدور ديوان «كتدبير احتياطي» للتونسي عبد الوهاب الملوح

بوابة الهدف _ وكالات

عن (الهيئة العامة المصرية للكتاب) صدرت المجموعة الشعرية "كتدبير احتياطي" للكاتب والشاعر التونسي عبد الوهاب الملوح.

الملوح الذي تنوعت إصداراته بين الشعر والرواية والدراسة الأدبية والترجمة والمسرح، جاءت مجموعته الجديدة في 100صفحة وتضمنت أكثر من 40 نصاً شعرياً تتسم بالبحث والتجريب في الشعرية.

ولئن جاءت بعض القصائد وفق نظام التفعيلة غير أنها وفق خطة اعتمدها الشاعر في مجمل أعماله الشعرية، تنشد البحث عن جمالية الشعر من خلال التنويع على الإيقاع باعتبار أن الايقاع مرقى فني يسعى إليه كل فنان.

ولم تتخذ قصائد الملوح موضوعاً موحداً لها، لكنها توجه القارئ نحو الاسئلة الكونية من قبيل الحرية والتحرر والحب والامل والإنسان في جوهره، وهي لا تقدم أجوبة عن هذي الاسئلة وتستفز القارىء للتعمق فيها وتعميقها.

يذكر أن عبد الوهاب الملوح شاعر وروائي ومترجم تونسي، تنوعت إصداراته بين الشعر والرواية والدراسات الأدبية والترجمة والمسرح، وهذه هي مجموعته الشعرية الحادية عشرة، فمن إصداراته السابقة: رقاع العزلة الأخيرة، الواقف وحده، أنا هكذا دائمًا، سعادة مشبوهة، الليل دائمًا وحده، راقص الباليه، كتاب العصيان، nul ne vient a son heure.

كما أصدر روايتين: منذ، وكبابيل الآخرة. وفي الترجمات أصدر: الحديقة الباذخة لهنري ميشو، رسائل للحبيبة فرناندو بيسو، بورتريه سوزان لرولان توبور، ويوميات الحداد لرسولنا بارت. وفي البحوث الأدبية له كتاب فخاخ الدهشة، وكتب مسرحيات عديدة أهمها «سوس»، «انتلجنسيا»، «نو عشية».