Menu
حضارة

عقب اغتيال بهاء أبو العطا

قيادة الاحتلال تهدد بمزيد من الاغتيالات: مستعدون لأي تطورات

وكالات - بوابة الهدف

قال رئيس وزراء الاحتلال الصهيوني بنيامين نتنياهو إن قرار اغتيال القيادي البارز في الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطاء، جاء قبل 10 أيام نظرًا لما "يشكله من خطورة على أمننا".

وزعم نتياهو خلال مؤتمر صحفي مع رئيس أركان جيش الاحتلال، ورئيس الشاباك أعقب اجتماع الكابنت اليوم الثلاثاء، أن "أبو العطا كان يخطط لهجمات مختلفة، وكان بمثابة قنبلة موقوتة، اجتمعنا واتخذنا القرار بالإجماع مع الكابنيت، وحددنا الوقت الملائم لتصفيته".

وأضاف: أطلب من "الإسرائيليين" الاستماع بشكل جيد إلى الجبهة الداخلية، والالتزام بهذه الأوامر والتعليمات، قائلًا "هذا الأمر هام لكل أمن واحد منكم".

وادعى أن "إسرائيل" غير معنية بالتصعيد، إلا أنها ملتزمة بـ "الدفاع عن نفسها".

بدوره، قال رئيس أركان جيش الاحتلال أفيف كوخافي: "في عملية مشتركة للشاباك وسلاح الجو والمخابرات تمت العملية بحرفية عالية، تم تصفية أبو العطا المسؤول عن غالبية العمليات التي صدرت من غزة في السنة الأخيرة".

وأضاف كوخافي: إن "اضطر الأمر سننفذ اغتيالات في قطاع غزة، ونحن غير معنيون بالتصعيد، لكننا جاهزون له من ناحية برية وجوية وبحرية".