Menu
حضارة

لبنان: الصفدي يعلن رفض تكليفه بتشكيل الحكومة

بيروت _ بوابة الهدف

أعلن الوزير اللبناني السابق محمد الصفدي عدم قبوله تشكيل الحكومة الجديدة، وذلك بعد استقالة حكومة سعد الحريري على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ نحو شهر.

وقال الصفدي في بيان نقلته وسائل الإعلام، إنه أجرى مشاوراتٍ ولقاءاتٍ مع الأطراف السياسية حول إمكانية تشكيل الحكومة، كان آخرها مع الحريري، حيث بحث كيفية تشكيل حكومة منسجمة تستجيب لمطالب الشارع".

وبيّن أنه "من الصعب تشكيل حكومة متجانسة ومدعومة من جميع الفرقاء السياسيين تمكنّها من اتخاذ اجراءات انقاذية فورية تضع حدًا للتدهور الإقتصادي والمالي وتستجيب لتطلعات الناس في الشارع".

وطلب الصفدي بسحب اسمه من التداول كأحد الأسماء المطروحة لتشكيل الحكومة العتيدة، متأملًا أن يتم تكليف الرئيس سعد الحريري من جديد.

وترك الحريري رئاسة الوزراء في 29 أكتوبر تشرين الأول في مواجهة احتجاجات غير مسبوقة، بدأت في 17 أكتوبر، بعد قرارات فرض عدة ضرائب من قبل حكومة الحريري.

وجاءت خطوة الصفدي بعد رفض الشارع له كمرشح لرئاسة الحكومة المنتظرة، حيث يعتبره الحراك أحد رموز المنظومة السياسية والاقتصادية التي يسعى لإسقاطها وإبعادها عن الواجهة.

كما أن ثلاثة من رؤساء الحكومات السابقة تحفظوا على ترشيحه، وأعلنوا صراحة تأييدهم لترشيح الحريري لرئاسة الحكومة الجديدة.

وظهر الصفدي كمرشح لرئاسة الحكومة اللبنانية يوم الخميس الماضي بعدما قالت مصادر سياسية ووسائل إعلام إن ثلاثة أحزاب رئيسية اتفقت على دعمه لشغل المنصب، وهو ما رفضه الحراك الشعبي، حيث تجمع عشرات المحتجين أمام منزل الصفدي في طرابلس مؤكدين أن هذا الترشيح لا يلبي مطالب المحتجين في البلاد.