Menu
حضارة

تواصل التظاهرات في العراق على وقع دعوات لتنفيذ إضراب عام

وكالات - بوابة الهدف

فرضت القوات الأمنية العراقية حظراً للتجول في قضاء الغراف في محافظة ذي قار حتى اليوم الأحد وذلك مع استمرار التجمعات في عدد من المناطق العراقية.

وأفادت مصادر محلية عراقية بأنّ المتظاهرين قاموا بإضراب واسع في الدوائر الحكومية والأهلية والمدارس في النجف الأشرف وإغلاق طرق رئيسية.

وأشارت المصادر إلى أنّ حريقاً التهم مبنى بمحاذاة جسر الأحرار عند ضفاف نهد دجلة في العاصمة بغداد، مضيفة أنّ "الدفاع المدني كافح لإطفاء الحريق في قرب جسر الأحرار في العاصمة بغداد".

بينما قال مصدر أمني عراقي إنّ "النيران اندلعت داخل 3 منازل بالقرب من جامع سيد سلطان علي ضمن منطقة حافظ القاضي في بغداد".

وعاد المتظاهرون للاعتصام عند الجسر بعدما منعتهم القوات الأمنية لمدة أسبوعين من الاعتصام هناك.

هذا وفرضت القوات الأمنية حظراً للتجول في قضاء الغراف في محافظة ذي قار حتى اليوم الأحد، ويأتي ذلك وسط دعوات إلى الإضراب العام.

من جهته، قال عضو مجلس النواب العراقي نعيم العبودي إن "هناك مشكلة في النظام البرلماني لأنه يكبل صلاحيات رئيس مجلس الوزراء ويشجع المحاصصة".

وبالتزامن مع ذلك، أصدرت محكمة التحقيق المختصة بقضايا النزاهة في محافظة صلاح الدين أمر استدعاء بحق نائب عراقي لصرفه عشرة مليارات دينار لغير الأغراض المخصصة لها أثناء فترة توليه منصب المحافظ.

وكشفت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة أن أمر "الاستدعاء جاء على خلفية صرف مليارات كانت مخصصة لسد احتياجات المؤسسات الأمنية والمدنية في المحافظة".

 وأضافت أن المحكمة قررت استقدام قائمقام قضاء سامراء ومسؤول الحسابات في القائمقامية في القضية نفسها.