Menu
حضارة

عائلة منغستو غاضبة لاستبعادها.. ونتنياهو يوجه بمنع إعادة جثامين الشهداء

منغستو

بوابة الهدف - ترجمة خاصة

احتجت عائلة الجندي الصهيوني الأسير في غزة أبراهام منغستو بسبب استبعادها من لقاء رئيس الحكومة في اجتماع عقده مع عائلتي الجنديين القتيلين هدار غولدين وأررون شاؤول.

وكان نتنياهو التقى بالعائلتين اليوم في مكتبه في القدس المحتلة، وقال في نهاية الاجتماع إنه تم تحديث العائلات بجهود لاستعادة أبناءهم والتطورات الأخيرة، وطرح طرق عمل إضافية كلف فريقه بفحصها. بعد ذلك بوقتٍ قصير، أصدرت أسرة منغستو بيانًا إلى وسائل الإعلام قائلة: "لقد ألغى رئيس الوزراء فجأة اجتماعًا معنا، لم يجرؤ على فعل ذلك مع غولدين وشاول".

وقالت عائلة جولدين بعد الاجتماع "كجزء من الاجتماع، جرى نقاش حول الترتيب مع حماس في غزة". و"عزز رئيس الوزراء تصريحاته منذ عام ووعد بعدم وجود تساهل مع غزة دون عودة الجنود".

وفقًا للأسرة، تناول الاجتماع أيضًا عودة جثمان شهيد فلسطيني قبل أسبوعين إلى غزة، وفي هذا السياق، أعلن نتنياهو لسيمشا غولدين وليا شاؤول أنه أمر جميع الهيئات المعنية بعدم إعادة جثث الشهداء الفلسطينيين ولن يتم نقل جثامين أخرى إلى غزة حتى يتم استرجاع جثث الجنود.

وقالت عائلة جولدين "هناك نقطة أخرى ظهرت في الاجتماع كانت حول أنشطة عائلة جولدين في الساحة الدولية والقانون الدولي"، في هذا الصدد، وعد نتنياهو "بالعمل شخصيًا في المجال الدولي للضغط على حماس من خلال الأمم المتحدة والدول المانحة، واستعادة جنود جيش الدفاع الإسرائيلي والمدنيين الإسرائيليين الموجودين في غزة".

وكانت عائلة غولدين قد شنت حملة خلال الأسبوعين الماضيين لمنع إعادة جثامين إضافية للشهداء الفلسطينيين إلى غزة، وقالت عائلة جولدين قبل الاجتماع "بعد خمس سنوات وأربعة أشهر لم يتم فعل أي شيء بالفعل، نتوقع أن نسمع من نتنياهو متى سيعيد جنود حماس والمدنيين".

وحضر اللقاء أيضًا وزير المالية موشيه كحلون ورئيس مجلس الأمن القومي مئير بن شبات والسكرتير العسكري للعميد أفي بلوت والمنسق يارون بلوم.