Menu
حضارة

يجب فرض مقاطعة شاملة للاحتلال

القوى الوطنية: العدوان على الشعب الفلسطيني يتطلب سرعة التحرك العملي

رام الله _ بوابة الهدف

أكد القوى الوطنية والإسلامية أن تصعيد عدوان وجرائم الاحتلال الصهيوني يتطلب سرعة التحرك والمواقف العملية وخاصة من قبل المنظمات الدولية والحقوقية والانسانية لإيقاف هذه الجرائم ومحاسبة الاحتلال عليها.

وقالت القوى خلال اجتماع قيادي بحث آخر المستجدات السياسية وقضايا الوضع الداخلي اليوم الاثنين، إنه "يجب محاسبة ومحاكمة الاحتلال على جرائمه ومطالبة المحكمة الجنائية الدولية بالقيام بدورها في محاكمة ومحاسبة الاحتلال وفتح تحقيق قضائي بشكل فوري في هذه الجرائم المتصاعدة ضد الشعب الفلسطيني".

وأشارت إلى أهمية تصويت دول العالم بمئة وسبعين صوت لتجديد تفويض الأونروا لمدة ثلاث سنوات قادمة، وتصويت ضد فقط الولايات المتحدة والاحتلال يؤكد "على فشل وعزلة الإدارة الامريكية في محاولاتها المستمرة من أجل تقويض الوكالة من أجل شطب حق عودة اللاجئين وهذا يؤكد على عدالة القضية الفلسطينية".

وشددت على أهمية  فرض مقاطعة شاملة للاحتلال ورفض أية لقاءات تطبيعية معه على كل المستويات والتمسك بتنفيذ قرارات المجلس المركزي الوطني لمنظمة التحرير الفلسطينية بالتخلص من كل الاتفاقات سواء الأمنية أو الاقتصادية أو حتى السياسية.

وحضر الاجتماع ممثلي عن الأسرى المضربين عن الطعام في مدينة رام الله تأكيدًا على أهمية حل هذا الموضوع بإنصاف الأسرى المقطوعة رواتبهم ومتابعة حل هذا الموضوع وأهمية وقف الخطوات المعلنة بالإضراب عن الطعام وغيرها.

كما أكدن القوى على أهمية إنجاح الانتخابات العامة وترتيب الوضع الداخلي الوصول إلى توافقات وطنية لإجراء الانتخابات وضمان نزاهتها والقبول بنتائجها تجسيدا للديمقراطية وكمدخل لإنهاء الانقسام الفلسطيني.

وتوجهت القوى بالتحية إلى روح الشهيد طلعت يعقوب شهيد الاستقلال، الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية، "الذي جسد حضورا نضاليا وكفاحيا مقاوما من أجل حرية واستقلال الشعب الفلسطيني حيث استشهد متمسكا بالثوابت والوحدة الوطنية".