Menu
حضارة

استمر لثلاث ساعات

انتهاء اجتماع مفاوضي الليكود وأزرق-أبيض: لم يحدث أي تقدم

بوابة الهدف - ترجمة خاصة

انتهى قبل قليل اجتماع جديد بين مفاوضي الليكود و.زأزرق- أبيض الذي جاء لمحاولة رأب الصدوع أمام تشكيل حكومة وحدة من الحزبين وتجنب الذهاب إلى حل الكنيست وانتخابات ثالثة.

وانتهى الاجتماع بين فرق التفاوض من الليكود وأزرق أبيض بعد حوالي 3 ساعات، وقالت مصادر من كلا الجانبين "إنه لم يحدث أي تقدم".

بالتوازي مع الاجتماع الذي هبطت أسهمه بشدة في الساعات الأخيرة يواصل أعضاء من الليكود محاولة جمع 61 صوتًا لترشيح نتنياهو في مسعى يبدو مستحيلاً، وسط توتر في الليكود وتأكيد بعض حلفاء نتنياهو إنهم لن يوقعوا على الترشيح. حيث أكد بيزائيل سموتريتش أنه لن يوقع إلا في حال وصول التوقيعات إلى 60 بحيث يكون توقيعه حاسمًا، ومن جانبه قال أريه درعي زعيم شاس إن "التوقيعات لا لزوم لها"، وانها مضللة ولكن لاحقًا قام ليبرمان بتغيير رأيه وذكر أنه أمر عضو الكنيست يوآف بن تسور بتوقيع أعضاء الكنيست في الحزب على التوصيات، لكنه أضاف أن مور سيقدم توصياته ويقرر ما يجب فعله بها فقط بعد توقيعات إسرائيل بيتانو.

وأشارت التقارير إلى أن أزرق-أبيض أيضًا يحاول جمع التوقيعات، وبشكلٍ مثير للسخرية، تبين أن بعض أعضاء الكنيست يوقعون كلا العريضتين لبني غانتس وبنيامين نتنياهو.

في هذه الأثناء تصاعدت الأصوات التي تطالب بنيامين نتنياهو بالاستقالة، خصوصًا من وزراء الليكود السابقين، وابتدأ الأمر كما هو معروف بجدعون ساعر، وكذلك الوزير السابق كارميل شاما الذي كتب إنه لايمكن القبول برئيس وزراء متهم، كذلك وزيرة التعليم السابقة الليكودية ليمور ليفنات التي اتهمت نتنياهو بأنه يحاول "تعبئة الجماهير ضد الديمقراطية".

وأضافت "عندما يكون هناك مثل هذه الاتهامات الخطيرة ضد رئيس الوزراء، فأنا أعترف أنه يصعب علي دعمه. أكثر من ذلك، كلمته يوم الخميس، عندما يدافع عن إنفاذ القانون، تجعل الأمر صعبًا بالنسبة لي".

وبالمثل، جادل الوزير السابق دان مريدور أيضًا بأنه يجب على نتنياهو أن يأخذ المرحلة: "عندما أنظر إلى قيادة الدولة، هناك أيضًا مصلحة أخلاقية. هناك شخصية هنا لننظر إليها. أريد أن أكون قادرًا على قول أطفالي - هؤلاء هم القادة. هل صحيح أن أي شخص لديه مثل هذه التهمة الشديدة سيستمر في الخدمة؟ أعتقد أن هذا ليس خطأً من الناحية الأخلاقية. يجب عليه الاستقالة".

كما دعا أعضاء الكنيست الـ31 في الليكود إلى عدم التصويت لصالح حصانة نتنياهو: "يحظر السماح بوضع لا يتم فيه فحص هذه الشكوك الخطيرة. إن فكرة أن السياسيين ينظمون حصانة بعضهم البعض سوف تتسبب في سخرية عامة واضحة من القيادة".