Menu
حضارة

الجبهة الشعبية توقد شعلة انطلاقتها 52 في مخيم الرشيدية

بيروت - بوابة الهدف

أوقدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، شعلة انطلاقتها الـ 52 في مخيم الرشيدية بلبنان، على وقع الأغاني الوطنية والأناشيد الثورية، وبمشاركة واسعة من الأحزاب الفلسطينية واللبنانية وممثلين عن اللجان والاتحادات والنقابات والمؤسسات

واستهل حفل إيقاد الشعلة، الذي أقيم في ساحة المخيم الرئيسية، كلمة ترحيب من الرفيق منيف حمود، مجددًا العهد على التمسك بخيار المقاومة والوحدة الوطنية، حتى استعادة كامل الحقوق الفلسطينية، وتحرير فلسطين كل فلسطين، وتطهيرها من دنس الاحتلال.

بينما ألقى كلمة الجبهة الشعبية مسؤولها في منطقة صور أحمد مراد، مستهلاً كلمته في ذكرى الانطلاقة بمقطع من نشيد الجبهة الذي يجسد بعضًا من معاني ودلالات الانطلاقة.

وقال مراد: "إننا نحن نحيي ذكرى الانطلاقة في مخيم الرشيدية، مخيم الصمود والبطولة الذي تحطمت على تخومه، اسطورة الجيش الذي لا يقهر على أيدي أشبال شعبنا".

وأكد: "نحن نحتفل بذكرى انطلاقة الجبهة الثانية والخمسين، بإيقاد شعلة الانطلاقة والمقاومة، الشعلة التي استمرت وستبقى نبراسا ًوهادياً للأجيل القادمة".

وفي سياق ما يجري من أحداث في لبنان، شدد مراد على أن الشعب الفلسطيني في لبنان، كان وسيبقى بمنأى عن التجاذبات الداخلية اللبنانية، متمنيا للأخوة في لبنان الشقيق سرعه الخروج من هذا المأزق والتوصل لتشكيل حكومته الوطنية، بما يحفظ أمن لبنان واستقراره.