Menu
حضارة

قلقيلية: "فرقة العاشقين".. التجربة والتاريخ في كتابٍ

كتاب فرقة العاشقين- ارشيف

الضفة المحتلة_ بوابة الهدف

جرى توقيع كتاب "فرقة العاشقين" للكاتبين فاطمة غرابة وعبد القادر حطاب، في حفلٍ نظّمته جامعة القدس المفتوحة ومديرية الثقافة في المحافَظة.

وفي تصريحات للكاتبة غرابة، نقلتها الوكالة الرسمية (وفا)، قالت إنّ فكرة الكتاب جاءت لتوثيق تاريخ الفرقة وأهم المراحل التي مرّت فيها، ودورها في توثيق الأحداث الفلسطينية عبر التاريخ.

وتأسست فرقة العاشقين الغنائية في العاصمة السورية، بالعام 1977، ولها الكثير من الإنتاج الفنّي والألبومات والأعمال الفلكلورية، التي ركّزت دومًا على معاني المقاومة والنضال ضدّ المُحتلّ والاستعمار، وحبّ الأرض والتضحية بكل غالي ونفيس دفاعًا عنها، وعن الأسرى واللاجئين، وألهبت الثوار والفدائيين على مرّ سنوات الكفاح الوطني على طريق العودة ونيل الحرية والاستقلال. كما جابت عواصم العالم للتعريف بالقضية الفلسطينية وحشد التضامن معها.

واقتبست الفرقة كلمت أغانيها من كبار الشعراء الفلسطينيين، منهم أحمد دحبور ومحمود درويش وتوفيق زياد وسميح القاسم وغيرهم، وكذلك لحّن لها كِبر الملحنين والموسيقيين أمثال حسين نازك وآخرين.

بدورها، أوضحت عضو فرقة العاشقين في قلقيلية، دلال هندي، خلال حفل توقيع الكتاب، أنّ الفرقة رسّخت بَصْمتها في المشهد الفني الفلسطيني على المستوى المحلي والدولي، وتستحق أن يتم تسليط الضوء عليها وتوثيق تاريخها.